"الحر" يسيطر على قرية وتلة بعفرين شمال حلب و"دي ميستورا" يقول إنه سيعتمد "اللجنة الدستورية" لسوتشي في جنيف

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 يناير، 2018 2:38:39 م تقرير عسكري معركة عفرين

المستجدات الميدانية والمحلية:

سيطر الجيش السوري الحر الأربعاء، على قرية "باك أوباسي" وتلة مطلة على قرية شنكال في ناحية بلبل بمنطقة عفرين شمال حلب شمالي سوريا، واستعاد قريتي شنكال وقورنة بعد أن خسرهما في مواجهات مع "وحدات حماية الشعب" الكردية.

وتظاهر نحو عشرة آلاف شخص في مدينة القامشلي بالحسكة أمس، تنديدا بالعملية العسكرية التركية في منطقة عفرين، مطالبين المجتمع الدولي والمنظمات الدولية بالتدخل لوقوف العملية العسكرية، كما عبروا عن تضامنهم من عفرين

وقالت الأمم المتحدة اليوم، إنها تلقت تقارير عن منع "الإدارة الذاتية" الكردية وقوات النظام أهالي منطقة عفرين من النزوح خارج المنطقة، مضيفة أن نحو 15 ألف شخص نزحوا داخليا في عفرين، نحو مركز المدينة وقرى آمنة نسبيا.

في الأثناء، شنت أكثر من 18 طائرة حربية ومروحية تتبع لروسيا والنظام صباح الأربعاء، غارات مكثفة على المناطق الواقعة شرق مدينة سراقب (16 كم جنوب شرق مدينة إدلب) شمالي سوريا، كما قصفت بقنابل النابالم مناطق في الريف الجنوبي.

وقتل خمسة مدنيين أمس، بقصف لطائرات حربية يرجح أنها روسية على الأبنية السكنية في قرية البوابية جنوب مدينة حلب، ما أسفر أيضا عن جرح عشرة نقلوا إلى مشاف قريبة.

أما في دمشق، قتل مدنيان وجرح طفلان وامرأة ليل الثلاثاء – الأربعاء، بقصف لقوات النظام على مدينة عربين شرق العاصمة السورية دمشق، ما أسفر أيضا عن اندلاع حرائق في المنازل والممتلكات.

كذلك قتل مدني وجرح آخرون أمس، بقصف لقوات النظام بمختلف أنواع الأسلحة ومنها قذائف تحوي مادة "النابلم"، على مدينة حرستا شرق دمشق، ما أدى لاندلاع نحو 20 حريقا في منازل ومحال تجارية وسيارات.

وفي درعا جنوبا، فُرض حظر للتجوال في مدينة إنخل، بعد مواجهات بين فصيلي "ألوية مجاهدي حوران" و "لواء أحفاد عمر" التابعين للجيش السوري الحر، أسفرت عن مقتل ثلاثة مقاتلين من الطرفين، وذلك على خلفية مقتل عنصر من "مجاهدي حوران" على يد قيادي في "لواء أحفاد عمر".

​إلى ذلك، أعدمت "هيئة تحرير الشام" الثلاثاء، خمسة عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" ردا على تفجير استهدف حاجزا لها على الطريق الواصل بين بلدتي المسيفرة والجيزة

 

المستجدات السياسية والدولية:

قال المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا، إن "اللجنة الدستورية" التي أقرها مؤتمر "الحوار الوطني السوري" (سوتشي)، ستصبح واقعا في محادثات جنيف، مشيرا أن الدول الراعية للمؤتمر (تركيا، إيران، روسيا) قدمت أسماء المرشحين لعضوية اللجنة، التي سيختار أعضاءها هو.

وأقر البيان الختامي لمؤتمر "سوتشي" أمس، تشكيل "لجنة دستورية" مهمتها صياغة "إصلاح دستوري" مؤلفة من حكومة النظام وشخصيات معارضة ممن حضرت المؤتمر الذي قاطعته "هيئة التفاوضوانسحبت منه شخصيات معارضة.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 يناير، 2018 2:38:39 م تقرير عسكري معركة عفرين
التقرير السابق
مجزرة واستهداف رتل تركي شمالي سوريا وخلافات في مؤتمر "سوتشي"
التقرير التالي
ضحايا بقصف لقوات النظام على إدلب وحماة وشرق دمشق وفرنسا تحذّر تركيا من "غزو سوريا"