سقوط مروحية تركية فوق منطقة عفرين وروسيا تدعو إسرائيل والنظام السوري لـ"ضبط النفس"

سمارت - تركيا

المستجدات الميدانية والمحلية:

سقطت طائرة مروحية تركية السبت، وقتل طياريها خلال تحليقها فوق قرية قودة التابعة لناحية راجو (25 كم شمال غرب منطقة عفرين) شمالي سوريا.

وقال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم إن قائدي الطائرة المروحية قتلا بعد تحطم طائرتهما (دون ذكر أسباب السقوط)، التي كانت تأتي مهامها العسكرية خلال عملية "غصن الزيتون" في عفرين، لافتا أنهم لا يملكون أدلة حول وجود تدخل خارجي بسقوط الطائرة.

وقتل وجرح سبعة مقاتلينمن الجيش السوري الحر خلال محاولة سيطرتهم على قرية حاجز اسكندر في منطقة عفرين (43 كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقال مصدر عسكري لـ"سمارت" إن ثلاثة مقاتلين من "جيش أحرار الشرقية" التابع لـ"الحر" قتلوا وجرح أربعة آخرين، خلال اشتباكات مع "وحدات حماية الشعب" الكردية ،بعد محاولتهم اقتحام القرية التابعة لناحية جنديرس (20 كم غرب مدينة عفرين).

في إدلب، رفض أطباء المحافظة شمالي سوريا، تدخل أي جهة عسكرية أو سياسية أو شرعية بعمل المنشآت الطبية في المحافظة.

واعتبر مدراء المشافي ونقابات الأطباء والصيادلة والعمال للمهن الصحية في بيان اطلعت عليه "سمارت" أن أي تدخل في المنشأت الطبية والصحية "اعتداء وتدخل سافر" عليها، لافتين أن الجهة المسؤولة عن المنشآت وكوادرها هي مديرية الصحة بإدلب فقط.

ويأتي ذلك بعد أن اعتقلت"هيئة تحرير الشام"، حراس مشفى الزراعة وسائقي حافلات نقل داخلي تابعة لمنظمة "بنفسج"، في مدينة إدلب، بحجة "منع الإختلاط بين النساء والرجال فيها".

وقتل سبعة أشخاص وجرح سبعة وعشرون آخرون بينهم نساء بإنفجار عبوة ناسفةوسط مدينة إدلب شمالي سوريا.

إلى ذلك، قتل ثمانية عشر عنصرامن تنظيم "الدولة الإسلامية" في مواجهات مع "هيئة تحرير الشام" في محيط قرية أم الخلاليل (52 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا.

جنوبي البلاد، سقط صاروخ مجهول المصدر السبت، في الأراضي الزراعيةلقرية قصيبة (35 كم جنوب مدينة القنيطرة) جنوبي سوريا، نتيجة التصعيد العسكري بين إسرائيل وقوات النظام السوري.

وقال رئيس المجلس المحلي في القرية رضوان شريدة، إن الصاروخ سقط شرقي القرية عقب قصف متبادل بين قوات النظام السوري والجيش الإسرائيلي قرابة الساعة السادسة صباحا، ولم يعرف نوعه أو مصدره حتى اللحظة.

إلى ذلك، كشف "جيش الإسلام" عن مقتل 76 عنصرا لقوات النظام السوري بينهم 8 ضبّاط، بمعارك بين الطرفين في بلدة حوش الضواهرة شرق العاصمة دمشق.

وقال "جيش الإسلام" في بيام اطلعت عليه "سمارت"، إن خلال أسبوع من المعارك مع قوات النظام في بلدة حوش الضواهرة (22 كم شرق العاصمة دمشق)، قتل 68 عنصرا للنظام إضافة لثمانية ضباط بينهم ضابط برتبة عقيد.

المستجدات السياسية والدولية:

* أعربت روسيا السبت، عن قلقها من التصعيد العسكري بين إسرائيل والنظام السوري، داعية الأطراف إلى "ضبط النفس".

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها إن موسكو تشعر بـ"القلق الشديد" نتيجة التطورات الأخيرة و الهجمات على سوريا وإسقاط إحدى الطائرات الإسرائيلية.

* قال القائد العام لـ "حركة تحرير وطن" التابعة للجيش السوري الحر السبت، إن الوضع في سوريا أصبح "شائكا"، وبات ينذر بتفجير حرب عالمية ثالثة.

وأوضح القائد العام فاتح حسون في تصريح لـ "سمارت"، إن استهداف إسرائيل لمواقع قوات النظام السوري والميليشيات الإيرانية المساندة لها جنوب سوريا، إضافة لاستهداف التحالف الدولي لمواقع النظام شرق سوريا "يتماشى مع ردود الفعل على استخدام النظام للسلاح الكيماوي.

الاخبار المتعلقة

التقرير السابق
العمل الطبي وتطوره في ظل الثورة السورية (1-2)
التقرير التالي
الهيئات المدنية والعسكرية شمال حمص تتفق مع النظام حول الكهرباء بعد سنوات من المفاوضات