ترقب لقرار "ترامب" حول الرد في سوريا ووصول مهجرين من دوما إلى شمالي حلب

تحرير محمد الحاج🕔تم النشر بتاريخ : 10 نيسان، 2018 20:08:11 تقريردوليعسكريسياسيالكيماوي

آخر المستجدات السياسية والدولية:

يستمر الترقب لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول سوريا، مع توالي التصريحات وتكثيف اجتماعات الحكومة الأمريكية لتباحث إمكانية الرد العسكري ضد النظام السوري على خلفية ارتكابه مجزرة الكيماوي في مدينة دوما بالغوطة الشرقية.

وأعلن البيت الأبيض أن "ترامب" سيتخلف عن حضور قمة في أمريكا اللاتينية ليبقى في الولايات المتحدة من أجل توجيه قرار الرد الأمريكي على النظام السوري، ذلك بعد إعلانه أمس الاثنين أنه سيتخذ القرار في غضون 24 إلى 48 ساعة.

كذلك قالت فرنسا على لسان المتحدث باسم حكومتها إنها ستتدخل في حال ثبتتجاوز "الخط الأحمر" في سوريا، في ظل اتصالَين بين الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون ونظيره الأمريكي "ترامب" لتباحث ما وصف بـ"الرد الحازم" الممكن اتخاذه ضد النظام السوري.

بدورها قالت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي إنها ستتحدث مع "ترامب" واتصلت بـ"ماكرون" بشأن الهجوم الكيماوي على دوما، موضحة أن "المسؤولين عن ذلك يجب أن يحاسبوا" في إجابة عن إمكانية مشاركة بلادها بضربة عسكرية متوقعة للنظام في سوريا.

وعبرت وزارة الخارجية الروسية عن أمل موسكو بأن لا تتطور الأوضاع في سوريا إلى حد الوصول لمواجهة عسكرية مع الولايات المتحدة الأمريكية.

يأتي ذلك في ظل عمل إعلان مجلس الأمن الدولي عن عمل أعضائه علىمشروع قرار جديدحول سوريا على خلفية الهجوم الكيماوي الأخير في سوريا، بينما قالت روسيا إنها ستقدم مشروع قرار آخر يتضمن إرسال خبراءتحقيق إلى دوما.

وفي تطور آخر، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده ستعيد منطقة عفرين (42 كم شمال غرب مدينة حلب) شمالي سوريا، إلى أهلها "في الوقت المناسب".

آخر المستجدات المحلية والميدانية:

وصل  3548 مهجر من مدينة دوما إلى معبر "أبو الزندين" قرب مدينة الباب شرق مدينة حلب شمالي سوريا، إذ تعتبر أولى الدفعات الواصلة بعد اتفاق الخروج الأخير من دوما بين "جيش الإسلام" وروسيا المبرم بعد مجزرة الكيماوي.

بدورها، أعلنت وسائل إعلام النظام استلام جميع "المختطفين" لدى "جيش الإسلام" في دوما.

وفي إدلب، قتل مدنيان وجرح آخر بقصف جوي يرجح أنه روسي على قرية النقير جنوبي المحافظة شمالي البلاد، وسط ارتفاع حصيلة قتلى انفجار مدينة إدلب أمس الاثنين إلى 27 مدنيا.

 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج🕔تم النشر بتاريخ : 10 نيسان، 2018 20:08:11 تقريردوليعسكريسياسيالكيماوي
التقرير السابق
بدء خروج أهالي مدينة دوما نحو الشمال و"ماتيس" لا يستبعد ضربة عسكرية ضد النظام السوري
التقرير التالي
فرنسا تقول إن أي ضربة عسكرية ستستهدف القدرات الكيماوية للنظام والأخير ينقل طائرات وضباط من مطارات