النظام يصعّد شمال حمص ويتوصل لاتفاق مع الفصائل جنوب دمشق ويهاجم مواقع "قسد" بدير الزور

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 أبريل، 2018 9:07:33 م تقرير دوليعسكريسياسي جريمة حرب

المستجدات الميدانية والمحلية:

انطلاقا من وسط سوريا، قتل ثلاثة وأصيب سبعة آخرون على الأقل بغارات جوية لطائرات حربية تتبع لروسيا والنظام الأحد على ريف حمص الشمالي وسط سوريا، ما أسفر أيضا عن خروج المشفى الميداني لبلدة الزعفرانة عن الخدمة يشكل كامل.

قتل مدني وجرح سبعة آخرون بينهم أطفال الأحد، نتيجة قصف عنيف لقوات النظام السوري على مدينة الرستن شمالي محافظة حمص، وسط سوريا.

قصفت فصائل عاملة في ريف حمص الشمالي وسط سوريا الأحد، مواقع لقوات النظام والميليشيات المساندة له فداخل مدينة حمص، ردا على القصف المكثف للتظام على قرى وبلدات المنطقة.

أما في حماة، قدر المكتب الزراعي في بلدة كفرزيتا (38 كم شمال مدينة حماة) وسط سوريا الخسائر الناجمة عن قصف قوات النظام الأراضي الزراعية بنحو 6 ملايين ليرة سورية نتيجة احتراق نحو 400 دونم.

بالانتقال لشرقي البلاد، قالت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) الأحد، إنها استعادت أربع قرى تقدمت لها قوات النظام السوري في ريف محافظة دير الزور، شرقي سوريا.

وأوضح ناشطون محليون أن قوات النظام المتمثلة بميليشيات "الشبيحة" و"لواء الباقر" المدعوم إيرانيا وعناصر بميليشيا طائفية من قرية حطلة تابعة لما يسمى "حزب الله السوري"، سيطرت على قرى الجنينة والجيعة والعليان وشقرا (5 كم شمال مدينة دير الزور) بعد انسحاب "قسد" منها بعد اشتباكات بالمنطقة.

ويأتي ذلك تزامنا مع تجهيز قوات سوريا الديمقراطية (قسد) لشن هجوم عسكري على مواقع تنظيم "الدولة الإسلامية" لإخراجه من شرق نهر الفرات في محافظة دير الزور.

وصلت أربع جثث وستة جرحى من "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) الأحد، إلى مشفى مدينة الطبقة في محافظة الرقة شمالي شرقي سوريا، سقطوا جراء الاشتباكات مع قوات النظام السوري والميليشيات المساندة لها في محافظة دير الزور شرقي البلاد.

في سياق متصل قتلت أربع نساء وجرحت أخريات نتيجة قصف جوي روسي على مقر لتنظيم "الدولة الإسلامية" يحوي نساء تابعات له من أرامل ومطلقات لعناصر بالتنظيم شرق مدينة كير الزور شرقي سوريا.

وفي الشمال، اعتقلت "هيئة تحرير الشام" إعلاميين اثنين في بلدة دركوش (35 كم غرب مدينة إدلب) شمالي سوريا.

وقال ناشطون محليون لـ"سمارت" الأحد، إن عناصر "تحرير الشام" اعتقلت مساء أمس السبت، مراسل "سوريا 24" أحمد الأخرس والمصور رامي الرسلان من ابناء مدينة كفرنبل خلال تصويرهم في بلدة دركوش دون امتلاكهم إذن بالتصوير.

أصدر المجلس المحلي لمدينة الدانا (35 كم شمال مدينة إدلب) شمالي سوريا، الأحد، تعميما يقضي بفرض حظر للتجول في الشوارع خلال الليل باستثناء الحالات الإسعافية، بسبب ما تشهده محافظة إدلب من فلتان أمني وعمليات اغتيال.

أما في حلب، قتل مدنيان الأحد، بإطلاق نار من قبل مجهولين قرب قرية أورم الكبرى (18 كم غرب مدينة حلب) شمالي سوريا.

ودعا المجلس المحلي في مدينة اعزاز (44 كم شمال مدينة حلب)  شمالي سوريا، الأحد، في بيان لإفراغ المدينة من المقرات والحواجز العسكرية ومنع اللثام وحمل السلاح داخلها.

وفي سياق منفصل، توجه الأحد، رتل عسكري أمريكي من قاعدة عسكرية من قاعدته في ناحية الجلبية التابعة لمدينة عين العرب "كوباني" (133 كم شرق مدينة حلب) شمالي سوريا إلى مدينة منبج.

جنوبي البلاد، توصلت الأحد، الفصائل العسكرية جنوب العاصمة السورية دمشق وروسيا وقوات النظام السوري لاتفاق يؤدي إلى تهجير الرافضين للتسوية مع الأخير.

فيما كشف مصدر مطلع محلي لـ"سمارت" الأحد، تفاصيل اتفاق تهجير البلدات الثلاث (ببيلا، بيت سحم، يلدا) جنوب العاصمة دمشق، كما حدد موعد بدء الخروج يوم الثلاثاء المقبل.

المستجدات السياسية والدولية:

اعتقلت السلطات التركية الأحد، عشرة أشخاص بينهم سوريون في مدينة أضنة جنوبي تركيا، بتهمة الانتماء لتنظيم "الدولة الإسلامية".

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف لنظيره الفرنسي جان إيف لودريان ليل السبت - الأحد إن بلاده منفتحة على الحوار للوصول إلى ما وصفه بـ "الحل العادل والمقبول" للأوضاع في سوريا معتبرا أن الضربات الغربية ضد قوات النظام أدت لتراجع التسوية السياسية.

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 أبريل، 2018 9:07:33 م تقرير دوليعسكريسياسي جريمة حرب
التقرير السابق
اتفاق روسي - أمريكي لنشر نقاط أممية بالقنيطرة و1000 قتيل حصيلة الاقتتال في الشمال السوري
التقرير التالي
قصف صاروخي يطال مواقع عسكرية لقوات النظام في حماة وحلب والتجهيز لتنفيذ اتفاق مخيم اليرموك وبلدتي كفريا والفوعة