ضحايا باقتتال يشل الحياة العامة في مدينة الباب بحلب بالتزامن مع وصول دفعة من مهجري جنوب دمشق

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 مايو، 2018 8:06:05 م تقرير عسكريسياسيأعمال واقتصاداجتماعي درع الفرات

المستجدات الميدانية والمحلية:

قتل ستة مدنيين وجرح آخرون نتيجة الاقتتال بين "تجمع أحرار الشرقية" و"جيش أسود الشرقية" "التابعين لـ"الجيش الوطني السوري" ضد مسلحين من عائلة "آل الواكي" في مدينة الباب بحلب، شمالي سوريا، في ظل توقف للحياة العامة بالمدينة نتيجة الاشتباكات.

وبالتزامن مع الاشتباكات، وصلت الدفعة الثالثة من مهجري بلدات ببيلا وبيت سحم ويلدا جنوب دمشق إلى محيط الباب بعد تعرضها لاعتداءات من موالين للنظام السوري في حمص، ذلك في ظل دخول حافلات لنقل الدفعة الرابعة من البلدات الثلاث.

وفي إدلب القريبة، قتل ثلاثة مدنيين وجرح آخرون بقصف لطائرات حربية يرجح أنها تابعة لقوات النظام على مدينة جسر الشغور غربي المحافظة.

وأسفر قصف لقوات النظام جنوبي البلاد، عن جرح مدنيين وسبعة عناصر في الدفاع المدني وعاملَين في "الهيئة العامة للخدمات"، نتيجة استهداف بقذائف الهاون على أحياء في مدينة درعا.

أما في محافظة السويداء، فقتل ثمانية عناصر لقوات النظام بينهم ضابطان السبت، بانفجار استهدف حافلة تقلهم على طريق الواصل بين العاصمة دمشق والسويداء.

وفي شأن منفصل، طالبت عائلة "أبو ترابة" في السويداء بالكشف عن مصير ابنهم "وافد أبو ترابة" المعتقل في سجون النظام منذ حوالي ثلاث سنوات.

اقتصاديا، انتهى المجلس المحلي لبلدة مزيريب في درعا من تأهيل الفرن الآلي وذلك بتكلفة وصلت إلى 89700 ألف دولار أمريكي.

وفي وسط البلاد، قدّر المجلس المحلي لمدينة اللطامنة شمال حماة  خسائر المزراعين نتيجة قصف النظام لأراضيهم بـ 45 ألف دولار أمريكي.

المستجدات السياسية والدولية:

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إنه من الأفضل مواجهة إيران بشكل عاجل، متهما "الحرس الثوري الإيراني" بنقل أسلحة متقدمة خلال الأشهر الفائتة إلى سوريا لمهاجمة إسرائيل.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 مايو، 2018 8:06:05 م تقرير عسكريسياسيأعمال واقتصاداجتماعي درع الفرات
التقرير السابق
اعتداء على مهجري جنوب دمشق في حمص وطائرات عراقية تقصف قرية سورية بالحسكة
التقرير التالي
بدء التجهيز لتهجير شمال حمص وجنوب حماة وانتخاب هيئة عامة جديدة لـ"الائتلاف الوطني"