عشرات القتلى والجرحى بانفجار سيارة مفخخة في إدلب والنظام يسلم روسيا وإيران أسماء "اللجنة الدستورية"

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 مايو، 2018 7:58:16 م تقرير دوليعسكريسياسيأعمال واقتصاداجتماعيفن وثقافة انفجار

سمارت - سوريا

المستجدات الميدانية والمحلية:

قتل وجرح 55 مدنيا معظمهم من الأطفال السبت، بانفجار سيارة مفخخة في مدينة إدلب شمالي سوريا.

وقال المسؤول عن التوثيق في مشفى "العيادات" في إدلب إن سيارة مفخخة انفجرت في تجمع سكني في شارع الثلاثين وسط المدينة ما أدى لمقتل طفلين وامرأتين وجرح 51 آخرين أغلبهم أطفال أسعفوا إلى مشفيي العيادات والمحافظة في المدينة، فيما نقلت الحالات الخطرة إلى تركيا.

في سياق منفصل، رسم الفنان عزيز الأسمر لوحة جدارية في مدينة بنش (8 كم شمال إدلب) شمالي سوريا، تضامنا مع ضحايا الدفاع المدني الذين سقطوا بهجوم مسلح في قرية تل حدية بحلب.

في حلب، فككت فرق الدفاع المدني عبوة ناسفة تزن 10 كغ، زرعها مجهولون داخل سيارة في مدينة الأتارب (30 كم غرب مدينة حلب) شمالي سوريا.

من ناحية أخرى، قالت إدارة معبر "باب السلامة" في مدينة اعزاز (43 كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا، إن 8499 لاجئ سوريا دخلوا من تركيا إلى سوريا خلال تسعة أيام بعد فتح زيارة عيد الفطر.

وأضاف مدير معبر "باب السلامة" قاسم القاسم في تصريح إلى "سمارت" أن الدخول سيستمر حتى 13 من حزيران القادم، لافتا أنه سيدخل يوميا نحو 3000 لاجئ، أي نحو 75 ألف خلال 27 يوما.

وسط البلاد، قتل طفل وجرح آخر بانفجار لغم أرضي في منطقة الحولة (28 كم شمال مدينة حمص) وسط سوريا.

وقال مصدر محلي لـ "سمارت" طلب عدم نشر اسمه لأسباب أمنية إن اللغم انفجر بالطفلين تحت جسر قرية تلذهب (29 كم شمال مدينة حمص)، ما أسفر عن مقتل طفل وإصابة الآخر بجروح خطيرة نقل على إثرها إلى مشفى في مدينة حمص، دون معرفة من أقدم على زراعة اللغم بالمنطقة.

إلى ذلك، أقدم أشخاص مجهولون على حرق علمين لقوات النظام السوري في مدينة كفرلاها (27 كم شمال مدينة حمص) وسط سوريا.

وقال مصدر محلي لـ "سمارت" طلب عدم نشر اسمه لأسباب أمنية إن مجهولين أحرقوا علم في ساحة "المختار" والآخر كان على مبنى البلدية في كفرلاها، مرجحا أن عناصر من قوات النظام أقدموا على حرقهما لتبرير دخول ميليشيا "الشبيحة" للمنطقة، بينما رجح آخرون أن شباب مناصرون لثورة السورية هم من أحرقوا العلمين.

شرقي البلاد، أوقفت قوات "الأسايش" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية الجمعة، عبور السيارات والآليات بين ضفتي نهر الفرات بواسطة "العبارات المائية" قرب جسر الرقة القديم.

وقال مصدر من قوات "الأسايش" لـ "سمارت" إنهم منعو عبور الآليات بين ضفتي النهر باستخدام "العبارات" (قوارب تستخدم للتنقل بين ضفتي النهر) اعتبارا من الساعة الثامنة صباحا وحتى الـ 12 ظهرا.

اقتصاديا، ارتفعت أسعار الثلج في مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا، لتصل إلى 600 ليرة سورية خلال شهر رمضان.

المستجدات السياسية والدولية:

*أعلن النظام السوري السبت، تسليم كل من روسيا وإيران أسماء أعضاء "اللجنة الدستورية".

ونقلت وسائل إعلام النظام عن مصدر في وزارة الخارجية إنها سلمت اللائحة لكل من السفيرين الروسي والإيراني بالعاصمة دمشق، دون الكشف عن أسماء الأعضاء.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 مايو، 2018 7:58:16 م تقرير دوليعسكريسياسيأعمال واقتصاداجتماعيفن وثقافة انفجار
التقرير السابق
إحباط محاولة تسلل عناصر من تنظيم "الدولة" نحو درعا ومقتل عناصر للدفاع المدني بهجوم مسلح
التقرير التالي
تشكيل "جيش الإنقاذ" بالجنوب السوري ونائب رئيس هيئة التفاوض يدعو لفتح معبر نصيب مع الأردن بوجود روسي