قوات النظام تتقدم شرق درعا و اعتقالات بعد إنهاء حظر التجول في الرقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 يونيو، 2018 12:02:35 م تقرير عسكرياجتماعي قوات النظام السوري

آخر المستجدات الميدانية والمحلية:

قالت "غرفة العمليات المركزية في الجنوب" الإثنين، إن قوات النظام السوري تقدمت إلى قريتي الشومرة والشياح  شرق درعا جنوبي سوريا، الواقعتين ضمن الحدود الإدارية للسويداء المجاورة، في ظل استمرار معارك "الكر والفر" بقرية جدل ومواقع أخرى.

وأسفرت الاشتباكات بين قوات النظام والجيش السوري الحر شرقي درعا، عن قتلى وجرحى في صفوف الطرفين قرب بلدة بصر الحرير وعند قرية إيب، وسط وصول تعزيزات عسكرية لـ"الحر" من محافظة القنيطرة، كما شكلت فصائل بمدينة إنخل غرفة عمليات مشتركة.

ووثق ناشطون93 غارة جوية شنتها طائرات النظام وروسيا الحربية،  إضافة لإلقاء الطيران المروحي 66 برميلا متفجرا على مدن وبلدات درعا، خلال 24 ساعة، تزامنا مع سقوط عشرات القذائف.

وفي العاصمة دمشق، قالت وسائل إعلام النظام إن قصفا صاروخيا إسرائيليا استهدف مطار دمشق الدولي.

شمالي شرقي البلاد، اعتقلت "وحدات حماية الشعب" الكردية  16 شابا من قرى العدناينة والرافقة والأنصار في الرقة بتهمة "تشكيل خلايا تابعة لقوات النظام " ومعظمهم من عشيرة الحليسات، ذلك بعد إعلان "مجلس الرقة المدني" إنهاء حظر التجولفي كل المحافظة باستثناء طريق رئيسي.

أما في حماة، قال ناشطون محليون إن بلدة اللطامنة تعرضت خلال ساعات لقصف بنحو 40 قذيفة مدفعية ودبابة وهاون، مصدرها قوات النظام المتمركزة في مدن وبلدات حلفايا والمصاصنة وزلين والزلاقيات المحيطة.

أمنيا، قالت مصادر أهلية لـ"سمارت"، إن قوات النظام اعتقلت أكثر من ثماني شبان على حواجزها، أثناء توجههم من الريف الشمالي لحمص إلى مركز المدينة، وذلك لانتهاء مدة ورقة "التسوية".

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 يونيو، 2018 12:02:35 م تقرير عسكرياجتماعي قوات النظام السوري
التقرير السابق
ضحايا وإصابة طائرة حربية في درعا واستمرار التوتر والاعتقالات في الرقة
التقرير التالي
النظام يتقدم في درعا ويعلن توسيع عملياته العسكرية بالمحافظة وسط دعوات دولية للأردن بفتح حدوده أمام النازحين