اشتباكات وقصف جنوبي سوريا وأردنيون يرسلون مساعدات للاجئين العالقين على حدود بلادهم

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 يوليو، 2018 8:59:21 م تقرير دوليسياسيإغاثي وإنساني جريمة حرب

المستجدات المحلية والميدانية:

انطلاقا من جنوبي سوريا، اشتبك الجيش السوري الحر الأحد، مع قوات النظام السوري والميليشيات الإيرانية الموالية له في محافظة درعا.

وقال مجلسا محافظتي درعا والقنيطرة الأحد، إنهما متمسكان بدعم الوفد المفاوض باسم "الجنوب كاملا"،  وبضرورة وجود طرف ثالث كضامن لما سيتمخض عن المفاوضات التي تجري مع روسيا بشأن المنطقة.

وقال نازحون لـ"سمارت" الأحد، إنهم تمكنوا من دخول مدينة درعا بعد دفع مبلغ يصل لمئة ألف ليرة سورية على الشخص الواحد لحواجز قوات النظام السوري.

عسكريا، قالت "غرفة العمليات المركزية بالجنوب"، إنها تمكنت من قتل 90 عنصرا لقوات النظام السوري وأسر آخر وجرح العشرات  خلال الاشتباكات الدائرة معها في محافظة درعا، منذ 15 حزيران الفائت وحتى 30 الشهر نفسه.

إلى الشمال، نظم مجلس مدينة حلب "الحرة" الأحد، وقفة في قرية خان العسل (10 كم غرب مدينة حلب)، تضامنا مع محافظة درعا جنوبي البلاد، التي تتعرض لحملة عسكرية من قوات النظام السوري مدعومة بميليشيات أجنبية وسلاح الجو الروسي.

وفي إدلب، قال ناشطون محليون لـ "سمارت" الأحد، إن مهربا قتل 17 مدنيا وسلب منهم نقودهم وجوالتهم على الحدود السورية – التركية خلال محاولتهم الدخول إلى تركيا بطريقة غير شرعية.

من جهة أخرى، اندلعت النيران في خيمتين منفصلتين بتجمع مخيمات أطمة (42 كم شمال مدينة إد لب)الأحد، ما أدى لاختراقهما بشكل كامل دون التسبب بوقوع إصابات.

شرقي البلاد، أعلن "مجلس دير الزور العسكري" التابع لـ "قوات سوريا الديموقراطية" (قسد) بدء حملة للقبض على ما وصفها بـ "الخلايا النائمة" في ريف دير الزور.

وقتل شخص وجرح آخرونباشتباكات بين عناصر من "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) ومهربين مسلحين قرب قرية الشحيل (38 كم غرب مدينة دير الزور).

أما شمالي شرقي البلاد، اعتقل عناصر من جهاز الاستخبارات التابع لـ "وحدات حماية الشعب" الكردية الأحد، تسعة أشخاص على الأقل خلال حملة مداهمات في قرى بريف الرقة الجنوبي.

وفي الحسكة، نفت "هيئة البلديات والبيئة" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية في محافظة الحسكة الأحد، قيامها بإزالة أعلامها ورموزها من شوارع مدينة القامشلي بقرار سياسي، قائلة إنها أزالت جميع مظاهر إعلانات الشوارع بهدف إعادة هيكلتها "بشكل جميل ولائق"، وفق تعبيرها.

المستجدات السياسية والدولية:

قالت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان" الأحد، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يشبه سلفه باراك أوباما بالتخلي عن خطوطه الحمراء.

أرسل مواطنون أردنيون، مساعدات إلى اللاجئين السوريين العالقين على الحدود بسبب رفض السلطات الأردنية دخولهم.

وأعلنت "إسرائيل" الأحد، إرسال تعزيزات عسكرية إلى الجولان المحتل قرب خط وقف إطلاق النار مع سوريا.

وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي في بيان على حساباته بمواقع التواصل الإجتماعي إنهم أرسلوا قوات مدرعة ومدفعية في ضوء التطورات بالجانب السوري.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 يوليو، 2018 8:59:21 م تقرير دوليسياسيإغاثي وإنساني جريمة حرب
التقرير السابق
"الحر" وروسيا يستأنفان المفاوضات بدرعا والإدارة المشتركة لمعبر نصيب مع الأردن على الطاولة
التقرير التالي
"الحر" في بصرى الشام يبرم اتفاقا منفردا مع النظام وضحايا مدنيون بقصف للأخير على ريف إدلب