تشكيل لجنة مفاوضات موسعة مع الروس حول جنوبي سوريا و"تحرير سوريا" تبدأ حملة أمنية جنوب إدلب

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 يوليو، 2018 7:57:47 م تقرير عسكريسياسي مفاوضات

المستجدات المحلية والميدانية:

جنوبي سوريا، شكّلت "غرفة العمليات المركزية في الجنوب" العاملة في محافظات درعا والسويداء والقنيطرة الثلاثاء، لجنة مفاوضات موسعة، مهمتها استئناف المفاوضات مع روسيا حول المنطقة.

في الشمال، بدأت "جبهة تحرير سوريا" الثلاثاء، حملة أمنية للقضاء على "قطاعي الطرق" و"القتلة" جنوبي مدينة معرة النعمان بإدلب.

وفي سياق آخر، وقتلت طفلة وجرح طفل آخر الثلاثاء، نتيجة انفجار قنبلة عنقودية من مخلفات قصف جوي سابق في بلدة أرمناز  (30 كم شمال غرب إدلب).

من جهة أخرى، وقتل خمسة عناصر من "هيئة تحرير الشام" وجرح اثنان آخران الثلاثاء، بانفجار عبوة ناسفة قرب بلدة المسطومة (7 كم جنوب مدينة إدلب).

وبشأن ليش ببعيد، وقتلت "هيئة تحرير الشام" في مدينة إدلب مدنيا وأصيب ابنه بجروح بعد مطالبتهما عناصر الأولى بالخروج من منزلهم في المدينة.

من جهة أخرى، نظم كادر منظمة إنسانية في مدينة أريحا (13 كم جنوب مدينة إدلب)الثلاثاء ، وقفة تضامنا مع المهجرين من محافظة درعا جنوبي البلاد، والتي تشهد عملية عسكرية تشنها قوات النظام السوري مدعومة من روسيا.

إلى حلب، قتل مدني وجرح آخر الثلاثاء، بقصف مدفعي لقوات النظام السوري على قرية حوير العيس جنوب حلب.

أمينا وسلّم "الفيلق الثالث" التابع للجيش السوري الحر، مهامه الأمنية المتعلقة بالأمور المدنية لـ"قوات الشرطة والأمن العام الوطني" في ناحية معبطلي بمنطقة عفرين قرب حلب.

شرقا، قتل قائد عسكري في "مجلس ديرالزور العسكري" ومرافقة بإطلاق نار من قبل مجهولين شرقي محافظة ديرالزور.

وألقى "مجلس دير الزور العسكري" التابع لـ"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) القبض على عدد من الأشخاص المتهمين بانتمائهم إلى تنظيم "الدولة الإسلامية"، وضبط أسلحة ومفخخات في ريف دير الزور الشرقي.

بالانتقال إلى الشمال الشرقي، قتل عنصران من "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) الثلاثاء، بانفجار عبوة ناسفة في مدينة الرقة.

 واعتقل جهاز الاستخبارات التابع لـ "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) ستة أشخاص على الأقل خلال حملة أمنية في قريتي الهيشة والرويان قرب مدينة الرقة. 

واعتقلت قوات النظام السوري أربعة أطباء أجانب يعملون مع منظمة "أطباء بلا حدود" في مدينة القامشلي (74 كم شمال مدينة الحسكة).

المستجدات السياسية والدولية:

علّق وزير الداخلية والبلديات اللبنانية نهاد المشنوق قرارا بهدم أربعة مخيمات للاجئين السوريين تحوي مساكن من "الباطون" في بلدة عرسال شمالي شرقي لبنان.

وفي شأن آخر، حثّت الأمم المتحدة الثلاثاء، الأردن على فتح حدودها أمام السوريين الهاربين من قصف قوات النظام السوري وروسيا على محافظة درعا جنوبي سوريا.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 يوليو، 2018 7:57:47 م تقرير عسكريسياسي مفاوضات
التقرير السابق
جولة جديدة من المفاوضات حول درعا ولبنان يقرر هدم أربع مخيمات للسوريين في عرسال
التقرير التالي
اجتماع جديد بين الروس "والحر" حول درعا ومقتل ابن زعيم تنظيم "الدولة" في حمص