تقديم 150 شخصا غرب درعا للتجنيد بـ"الفيلق الخامس" وتنظيم "الدولة" يهدد بقتل مختطفات من السويداء

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 يوليو، 2018 11:55:24 ص تقرير دوليعسكرياجتماعي تنظيم الدولة الإسلامية

المستجدات الميدانية والمحلية:

تقدم 150 شخصا بأوراقهم في أول يوم لفتح باب التجنيد في "الفيلق الخامس" الذي تديره القوات الروسية، وذلك في مدينة نوى شمالي غربي محافظة درعا.

وقال مصدر خاص لـ"سمارت" إن روسيا فتحت ثلاثة مراكز للتجنيد في مدينة نوى التي تعتبر مركز الريف الغربي، حيث تجند المقاتلين مقابل 200 دولار أمريكي لمدة سنة ونصف تحسب من تجنيدهم الإجباري بقوات النظام السوري.

وعاد أهالي إلى مدنهم وبلداتهم قراهم شرق مدينة درعا جنوبي سوريا، برفقة قوات روسية.

وقال مصدر خاص لـ"سمارت" أن الأهالي عادوا إلى مدينتي الحراك وبصر الحرير وبلدات ناحتة والمليحة الشرقية والكرك وأم ولد وقريتي المليحة الغربية ومليحة العطش، بعد أن حددت لهم القوات الروسية موعد العودة برفقتها، دون أن يتمكن من تحديد أعداد العائدين.

في السويداء، قتل أبعة أشخاص وجرح مثلهم نتيجة اشتباك خاطئ بين مجموعتين من الأهالي خلال حراستهما لطريق شرق مدينة السويداء.

وقال ناشطون محليون لـ"سمارت" إن الأشخاص قتلوا وجرحوا في "ظهر الجبل" التابع لمدينة السويداء ليلة السبت - الأحد، حيث ظنت كل مجموعة أن الثانية تابعة لتنظيم "الدولة الإسلامية" لتتبادلا إطلاق النار فيما بينهما بالأسلحة الخفيفة.

وهدد تنظيم "الدولة الإسلامية" بقتل مختطفات من محافظة السويداء جنوبي سوريا، إذا لم يستجب النظام السوري لطلبين له.

وطلب التنظيم بمقطع مصور ألقته إحدى المختطفات واطلعت عليه "سمارت" بعد تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، بوقف الحملة العسكرية لقوات النظام على منطقة حوض اليرموك بمحافظة درعا والإفراج عن موقوفي التنظيم في سجون النظام.

شمالي البلاد، قتل قائد أمني وعنصران في محكمة مدينة معرة النعمان (32 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا، التابعة لـ "جبهة تحرير سوريا"، ليل السبت - الأحد، إثر إطلاق النار عليهم من قبل مجهولين.

في حلب، أصدرت هيئة الأركان التابعة للجيش السوري الحر قرارا يقضي بإلغاء كافة السجون والمحاكم التابعة لـ "الجيش الوطني" شمالي سوريا، وإحالة الموقوفين لديه إلى المحاكم المختصة.

ونظم ناشطون وقفة في مدينة الباب (38 كم شرق مدينة حلب) شمالي سوريا، تضامنا مع المعتقلين الذين قضوا في سجون النظام السوري.

وقتل مدنيان بانفجار لغم أرضي قرب بلدة جنديرس جنوب غرب مدينة عفرين (43 كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا.

شرقي البلاد، انتشل "فريق الاستجابة الأولية" 22 جثة من مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا، بعد أن أبلغهم الأهالي عن وجودها.

وقال مصدر محلي لـ "سمارت" إن "فريق الإستجابة" انتشل خمس جثث لمدنيين بينهم طفلان من تحت أنقاض أحد المنازل في حي البدو كما انتشل سبع جثث آخرى من مبنى "الحسبة" القديم في الحي.

وأعلنت "قوى الأمن الداخلي" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية تفكيك مئات الألغام من مخلفات تنظيم "الدولة الإسلامية" في مدينة الرقة.

في دير الزور، أعدم تنظيم "الدولة الإسلامية" عنصرا من "وحدات حماية الشعب" الكردية في مدينة الشعفة (100 كم شرق مدينة دير الزور) شرقي سوريا.

غرب البلاد، أعلنت وزارة الدفاع الروسية السبت، إسقاط طائرة من دون طيار قرب "قاعدة حميميم" العسكرية شرق مدينة اللاذقية غربي سوريا.

وقالت الوزارة إن القوات الروسية دمرت الطائرة دون وقوع قتلى أو أضرار مادية.

المستجدات السياسية والدولية:

*ترشح فيلم "صرخات من سوريا" للفوز بجائزة "إيمي" التي تعتبر المكافأة الأفضل للبرامج التلفزيونية العالمية.

وهنأ موقع الفيلم الفريق على الترشح لـ"أبرز وثائقي للشؤون الراهنة" و"أبرز بحث" و"أبرز كتابة" و"أبرز موسيقى وصوت".

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 يوليو، 2018 11:55:24 ص تقرير دوليعسكرياجتماعي تنظيم الدولة الإسلامية
التقرير السابق
قوات النظام تسيطر على قرى بدرعا بعد اشتباكات مع تنظيم "الدولة" و"الحر" يسلم سلاحه لروسيا بالقنيطرة
التقرير التالي
تفاهمات لتشكيل كيان عسكري جديد شمالي سوريا والنظام يصادر أملاك أشخاص هجرهم من شمال حمص