"قسد" تقول إن الهجمات التركية أدت لإيقاف المعركة ضد تنظيم "الدولة" و الأمم المتحدة تختار مبعوثا جديدا لسوريا

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 أكتوبر، 2018 9:00:44 م تقرير عسكريسياسي وحدات حماية الشعب الكردية

المستجدات المحلية والميدانية:

أعلنت "قوات سوريا الديمقارطية" (قسد) الأربعاء، إيقاف المعركة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" بمحافظة دير الزور شرقي سوريا، بسبب الهجمات التركية على مواقعها شمالي البلاد.

ويأتي ذلك بعد ساعات من مقتل خمسة عناصر لتنظيم "الدولة الإسلامية" بقصف للتحالف الدولي على مدينة الشعفة شرق مدينة دير الزور.

وقالت "قسد" في بيان لها، إن مناطق سيطرتها شمالي سوريا تعرضت لـ 6 هجمات من قبل الجيش التركي منذ القمة الرباعية التي ضمت زعماء عدة دول في مدينة اسطنبول.

وفي ذات السياق شمالا، قصف الجيش التركي، قريتين غرب مدينة عين العرب "كوباني" بحلب الخاضعة لسيطرة "قسد" وسط اشتباكات.

وإلى ذلك أعلنت "الإدارة الذاتية" الكردية أن تسيير الدوريات الأمريكية – التركية في محيط منطقة منبج بحلب، سيبدأ اعتبارا من الخميس، مشددة أن الدوريات لن تدخل إلى المدينة.

وفي الرقة، انتشل فريق "الاستجابة الأولية"، جثث 13 شخصا من تحت أنقاض أبنية ومن مقبرة جماعية.

أما في إدلب، قصفت قوات النظام السوري ، قرى وبلدات عدة في ريف إدلب الجنوبي، من مقراتها القريبة، في خرق جديد للاتفاق الروسي – التركي المتعلق بإقامة منطقة خالية من السلاح الثقيل شمالي سوريا.

بالانتقال إلى الوسط، قال موظف يعمل في معبر مدينة مورك شمال حماة، إن المعبر سيفتح بشكل مؤقت أمام الشاحنات التجارية بدءا من عصر اليوم.

فيما أصيب خمسة سجناء نتيجة شجار بسجن حماة المركزي، على خلفية سرقات طعام، حيث قال معتقلون داخل السجن لـ"سمارت"، إن خلاف دار بين لجنة السجن (مشكلة من سجناء ومعتقلين) ومسؤولين عن مطعم السجن (سجناء موالون) بسبب طلب الأولى كتابة ضبط بالمسروقات من الطعام.

أما جنوب البلاد، رفضت وزارة الكهرباء التابعة لحكومة النظام السوري إيصال الكهرباء لبلدات وقرى بمحافظة القنيطرة قبل إيفاء الذمم المالية المترتبة على المشتركين منذ سيطرت الجيش السوري الحر عليها.

المستجدات السياسية والدولية:

اختار الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش الثلاثاء، الدبلوماسي النرويجي جير بيدرسن ليكون مبعوثا جديدا لهم في سوريا خلفا لستافان دي ميستورا .

وقدم "جوتيريش" لمجلس الأمن خطابا مكتوبا قال فيه أن قرار تعيين "بيدرسن" جاء بعد التشاور مع حكومة النظام السوري "لتسهيل التوصل إلى حل سياسي شامل"، بحسب وكالة "رويترز".

وبرأت المحكمة العليا في المجر (هنغاريا) المصورة الصحفية  "بترا لازلو"، بعد إدانتها سابقا بالاعتداء على لاجئين سوريين قرب الحدود الجنوبية مع صربيا، حيث ظهرت خلال فيديو صوّره صحفيون أيلول 2015، وهي تحمل كاميرا وتوجه ركلات إلى لاجئين سوريين يركضون هرباً من الشرطة، لتفصل من عملها في محطة (N1 TV) التلفزيونية بعد ذلك.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 أكتوبر، 2018 9:00:44 م تقرير عسكريسياسي وحدات حماية الشعب الكردية
التقرير السابق
قتيل وجريح لـ"قسد" بقصف تركي في الرقة واتفاق تهدئة بين "تحرير الشام" والجبهة الوطنية" بحلب
التقرير التالي
"تحرير الشام" تهاجم النظام في المنطقة منزوعة السلاح بإدلب وأحزاب كردية تدعو النظام للتصدي لتركيا