"تحرير الشام" تدخل مدينة الأتارب بحلب وإصابة جدنيين بريطانيين بقصف لتنظيم "الدولة" في دير الزور

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 يناير، 2019 1:07:09 م تقرير عسكريسياسي هيئة تحرير الشام

المستجدات المحلية والميدانية:

انطلاقا من شمالي البلاد، دخلت "هيئة تحرير الشام" الأحد، مدينة الأتارب غرب مدينة حلب، بعد عقدها اتفاق مع وجهائها، افضى بتسلمها الأمور العسكرية والأمنية فيها.

ويأتي ذلك تنفيذا للاتفاق وقعته "تحرير الشام" مع ممثلين عن الأهالي والمقاتلين التابعين للجيش السوري الحر، والذي اتى عقب هجومها وحصارها وقصفها للمدينة قبل يوم، ما أسفر عن إصابة ثلاثة مدنيين بجروح متوسطة.

سبق الاتفاق، اشتباكات بين "تحرير الشام" و مقاتلين تابعين للجيش السوري الحر، في محيط المدينة، حيث حاول عناصر الأولى التسلل إلى من جهة بلدة كفرناصح وسط قصفها بالرشاشات الثقيلة.

وتظاهر قرابة 150 شخص من أهالي المدينة وناشطين ومقاتلين في الجيش الوطني التابع للجيش السوري الحر في مدينة أعزاز، تنديدا بالهجوم الذي تشنه " تحرير الشام" على مدينة الأتارب غرب حلب.

وتضررت مدرسة في تجمع "ريف المهندسين الأول" السكني غرب حلب، بنسبة 40 بالمئة، نتيجة قصف لطائرات حربية روسية.

بموازاة ذلك، دخلت " تحرير الشام"، إلى  بلدة تلمنس وقريتي الغدفة ومعصران بإدلب، بعد اتفاق مع "فيلق الشام" التابع للجيش السوري الحر،  دون ذكر ماهية الاتفاق.

وعثر مدنيون على جثة المسؤول اللوجستي في منظمة "بيبل إن نيد" (people in need) حمدو العمر مقتولا بإطلاق النار عليه قرب مدينة الأتارب، وذلك بعد 25 يوميا من اختطافه.

وسط البلاد، عبر رتل عسكري يضم عشرات المدرعات والمدافع الثقيلة و الآليات العسكرية المحملة بالذخيرة وعناصر من قوات النظام السوري، رافقته طائرة نوع "هليكوبتر" من محافظة حمص، باتجاه شمالي البلاد.

شرقا، جرح جنديان بريطانيان، بقصف صاروخي لتنظيم "الدولة الإسلامية" في محافظة دير الزور.

وقال مصدر عسكري من "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) لـ"سمارت"، إن التنظيم استهدف مجموعة قرب مدينة الشعفة بصاروخ حراري ما تسبب بإصابة الجنديين البريطانيين وحالتهما مستقرة، وأيضا بمقتل قتل عنصر من "وحدات حماية الشعب" الكردية وجرح آخر.

في محافظة الحسكة، وصلت عشرات العائلات العراقية والسورية القادمة من محافظة دير الزور، إلى مخيم الهول عن طريق معبر الصبح - الشدادي.

واعتبر حزب "يكيتي" المنضوي بـ"المجلس الوطني الكردي"، أن "حزب الاتحاد الديمقراطي" الكردي (PYD) زائف بادعاءاته باستعداده للحوار والشراكة معهم.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 يناير، 2019 1:07:09 م تقرير عسكريسياسي هيئة تحرير الشام
التقرير السابق
"تحرير الشام" تسيطر على مواقع لـ"الحر" في حلب و"الزنكي" تنسحب من غربي المحافظة لمنطقة عفرين
التقرير التالي
"تحرير الشام" تسيطر على مدينة الأتارب بحلب و"قسد" تأسر عناصر أجانب من تنظيم "الدولة"