"تحرير الشام" تتوسع على حساب "الحر" شمالي سوريا وتحضيرات معركة "شرق الفرات" أوشكت على الانتهاء

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 يناير، 2019 9:00:35 م تقرير دوليعسكريسياسي هيئة تحرير الشام

المستجدات الميدانية والمحلية:

سيطرت "هيئة تحرير الشام" الثلاثاء، على قرى جنوبي محافظة إدلب شمالي سوريا بعد مواجهات مع مقاتلين من فصائل "الجبهة الوطنية للتحرير" التابعة للجيش السوري الحر، وسط محاولاتها التقدم إلى أخرى في المنطقة، كما سيطرت على قريتين في منطقة سهل الغاب (60 كم شمال غرب مدينة حماة) وسط سوريا،  بعد اشتباكات مع حركة "أحرار الشام الإسلامية" التابعة للجيش الحر.

 

وقتل عنصر من حركة "أحرار الشام الإسلامية" المنضوية بـ"الجبهة الوطنية للتحرير" الثلاثاء، باشتباكات مع "هيئة تحرير الشام" في منطقة سهل الغاب بحماة وسط سوريا.

وجاء ذلك بعد رفض فصائل تابعة لـ"الجبهة الوطنية للتحرير" تسليم مناطق جنوب محافظة إدلب شمالي سوريا، لـ"هيئة تحرير الشام" بعد مفاوضات بين الطرفين.

وأكدت قيادة "حركة أحرار الشام الإسلامية" الثلاثاء، أنها ستواجه "هيئة تحرير الشام" في محافظة إدلب وحماة المجاورة شمالي ووسط سوريا، داعية مقاتليها لـ"الثبات".

بالمقابل أعلنت "ألوية عسكرية" ضمن "جيش النصر" التابع للجيش السوري الحر الثلاثاء، حيادها عن الاقتتال الدائر شمالي ووسط سوريا، بين فصائل و"هيئة تحرير الشام".

 

وفي السياق، أصيبت امرأة بجروح الثلاثاء، برصاص مقاتلين تابعين لـ"حركة أحرار الشام الإسلامية" جنوبي محافظة إدلب شمالي سوريا.

كما خرج العشرات في مدينة معرة النعمان جنوبي إدلب شمالي سوريا الثلاثاء، بمظاهرة ضد "هيئة تحرير الشام".

 

من جانب آخر، قضت امرأة وطفلها وأصيب زوجها الثلاثاء، نتيجة انهيار سقف منزلهم نتيجة الأمطار الغزيرة في مدينة الباب شرق حلب شمالي سوريا.

وشرقا، قتل طفل وجرح ثلاثة مدنيين الثلاثاء، جراء انفجار دراجة نارية في شارع "النور" وسط مدينة الرقة، شمالي شرقي سوريا.

كذلك قتل طفل الثلاثاء، بانفجار جسم متفجر من مخلفات تنظيم "الدولة الإسلامية" غرب مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا.

وتبنى تنظيم "الدولة الإسلامية" هجوما لعناصر مسلحين على موقع لـ "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) في مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا.

على صعيد منفصل، اعتقلت قوات النظام السوري شبان من مدينة البوكمال قرب دير الزور شرقي سوريا، بتهم مختلفة منها التعامل مع تنظيم "الدولة الإسلامية".

وارتفع سعر كيلو الحطب المخصص للتدفئة في مخيم الركبان على الحدود السورية – الأردنية (240 كم جنوب شرق مدينة حمص) وسط سوريا، بمقدار النصف، في ظل انخفاض كبير بدرجات الحرارة.

 
المستجدات السياسية والدولية:

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن التخطيط لانسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من سوريا يجب أن يتم بعناية ومع الشركاء المناسبين.

وأضاف إن التحضيرات الجارية للعملية العسكرية شرق نهر الفرات في سوريا، أوشكت على الانتهاء.

واعتبر رئيس حزب "الحركة القومية التركي المعارض" دولت باهتشلي الثلاثاء، أنه على الجيش التركي الدخول إلى شرق نهر الفرات في سوريا، دون "الاكتراث" لما ستقوله الولايات المتحدة الأمريكية.

 

إلى ذلك، أكدت المملكة المتحدة البريطانية أنه لا نية لديها بإعادة افتتاح السفارة البريطانية في العاصمة السورية دمشق، والتي أغلقتها منذ عام 2012.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 يناير، 2019 9:00:35 م تقرير دوليعسكريسياسي هيئة تحرير الشام
التقرير السابق
"تحرير الشام" تسيطر على قرى بإدلب وحماة والأردن يبدأ مد شريط شائك على حدوده قرب مخيم الركبان
التقرير التالي
اتفاق بين "تحرير الشام" و "أحرار الشام" في حماة على حل الأخيرة وتسيير أول دورية للنظام وروسيا في منبج