250 ألف مدني بحلب سيفقدون الخدمات الطبية نتيجة تعليق الدعم و128 قتيلا وجريحا من "قسد" وتنظيم "الدولة" بدير الزور

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يناير، 2019 12:59:33 م تقرير عسكريسياسيإغاثي وإنساني هيئة تحرير الشام

المستجدات الميدانية والمحلية:

انطلاقا من شمالي البلاد، قالت مديرية صحة حلب "الحرة" الجمعة، إن نحو 250 ألف مدني سيفقدون الخدمات الطبية، نتيجة توقف الدعم عن 43 منشأة صحية غرب وجنوب مدينة حلب.

إلى ذلك قتل مقاتل من الجيش السوري الحر وجرح آخرون، نتيجة قصف بصاروخ حراري نوع "كورنيت" استهدف موقعا لـ "فرقة الحمزة" في قرية كيمار بمنطقة عفرين، دون التأكد من الجهة المسؤولة عن الاستهداف.

وفي إدلب المجاورة، اعتقلت "هيئة تحرير الشام" إداريا في حركة "أحرار الشام الإسلامية" المنضوية في صفوف "الجبهة الوطنية للتحرير" في بلدة معرة مصرين.

ونجا قائد عسكري في "جيش العزة" التابع للجيش السوري الحر، من محاولة اغتيال في مدينة خان شيخون، بعد استهداف سيارته بعبوة ناسفة.

وطالبت هيئة مدنية من "هيئة تحرير الشام" الإفراج عن ناشط مهجر من مدينة عربين شرق العاصمة السورية دمشق، اعتقلته منذ نحو أربعة أشهر في محافظة إدلب.

وسط البلاد، قتل وجرح عددا من قوات النظام السوري، إثر عملية تسلل لـ "هيئة تحرير الشام" على موقع للأولى شمال مدينة حماة.

شرقا، أعلنت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) الجمعة، مقتل وجرح 128 عنصرا باشتباكات مع تنظيم "الدولة الإسلامية" شرق مدينة دير الزور.

وقالت "قسد" في بيان صادر عنها اطلعت عليه "سمارت" أن 88 عنصرا من تنظيم "الدولة" قتلوا باشتباكات مع قواتها قرب بلدة السوسة، إضافة إلى مقتل عشرة من عناصر "قسد" وجرح 30 آخرين.

أما بالرقة، أصيب طفلان بجروح، نتيجة انفجار جسم متفجر من مخلفات تنظيم "الدولة الإسلامية" شمال المدينة، فيما اعتقلت "قوى الأمن الداخلي" التابعة لـ "مجلس الرقة المدني" شابين، بتهمة الانتماء لتنظيم "الدولة الإسلامية".

جنوبا، اغتال مجهولون رئيسي بلديتين تابعتين لحكومة النظام السوري في محافظة درعا، فيما نجا قيادي سابق في الجيش السوري الحر من محاولة اغتيال أخرى بالمحافظة.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يناير، 2019 12:59:33 م تقرير عسكريسياسيإغاثي وإنساني هيئة تحرير الشام
التقرير السابق
قتلى وجرحى بانفجار قرب مقر لـ "تحرير الشام" بإدلب وتركيا تحذر من سماح "الوحدات" الكردية للنظام بدخول منبج
التقرير التالي
جرحى بانفجارات منفصلة في إدلب وحلب وانتشال جثث جديدة من تحت الأنقاض في الرقة