تنظيم "الدولة" يتبنى هجوما على التحالف الدولي جنوب الحسكة واكتشاف مقبرة تضم مئات الجثث في الرقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 يناير، 2019 1:03:21 م تقرير دوليعسكريسياسي تنظيم الدولة الإسلامية

المستجدات الميدانية والمحلية:

أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" مسؤوليته عن تفجير سيارة مفخخة استهدفت رتلا عسكريا لـ "التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة" قرب مدينة الشدادي بالحسكة شمالي شرقي سوريا.

 

في سياق آخر، قتل مقاتل من "فيلق الشام" التابع للجيش السوري الحر تحت التعذيب الاثنين، في السجون الأمنية التابعة لـ"الفيلق" بمنطقة عفرين قرب حلب شمالي سوريا.

وقال مصدر عسكري لـ"سمارت"، إن الشاب محمد سعيد العتر من منطقة القصير بحمص عمره 22 عاما، وهو مقاتل في صفوف "فيلق الشام" ضمن "قطاع الشمال"، طلب سابقا للتحقيق معه في قضايا سرقة وفساد بالمنطقة، ليموت تحت التعذيب في السجون الأمنية للفيلق.

من جانب آخر اجتمع مسؤولون محليون  شمال حماة وسط سوريا الإثنين، بوفد تركي في نقطة المراقبة التركية بمدينة مورك وطالبوه باتخاذ "موقف حازم" حيال تجاوزات قوات النظام السوري وقصفه المتكرر لمنطقة "خفض التصعيد" بالمحافظة.

إلى ذلك، أصدر المجلس المحلي ومجلس الشورى في مدينة معرة النعمان (38 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا الاثنين، قرارا بإخراج كافة المقرات العسكرية من المدينة.

وبدأ "مجلس الرقة المدني" الاثنين، بانتشال مئات الجثث من مقبرة جماعية في قرية الفخيخة (23 كم جنوب غرب مدينة الرقة) شمالي شرقي سوريا.

وقالت "لجنة إعادة الإعمار" التابعة للمجلس في بيان على مواقع التواصل الاجتماعي إن عدد الجثث يتراوح بين 600 و800 جثة كتقديرات أولية.

 

كذلك انتشل "فريق الاستجابة الأولية" الاثنين، سبع جثث من ثلاثة أحياء في مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا.

واعتقلت "هيئة الدفاع الذاتي" التابعة لـ"مجلس الرقة المدني" الاثنين، سبعة شباب نازحين في محافظة الرقة شمالي شرقي سوريا، لتجنيدهم إجباريا في صفوفها.

 

وجنوبي سوريا، جنّد القيادي السابق في الجيش السوري الحر "فيصل الصبيح" 250 شابا من أبناء منطقة اللجاة شمال شرق محافظة درعا جنوبي سوريا في صفوف ميليشيا "حزب الله" اللبناني.

 

أما في حماة، ارتفعت أسعار مادة الحطب والأجهزة المستخدمة لتوفير الإنارة  في مدينة حماة الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري وسط سوريا، مع ازدياد ساعات قطع حكومة النظام الكهرباء.

وتظاهر عشرات الطلاب من أهالي مدينة عفرين الإثنين، في مدينة القامشلي (75 كم شمال مدينة الحسكة) شمالي شرقي سوريا، بالذكرى الأولى لبدء تركيا والجيش السوري الحر معركة عفرين في محافظة حلب، ضد "وحدات حماية الشعب" الكردية.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 يناير، 2019 1:03:21 م تقرير دوليعسكريسياسي تنظيم الدولة الإسلامية
التقرير السابق
جرحى بينهم جندي أمريكي بانفجار استهدف رتلا للتحالف بالحسكة وإسرائيل تعلن مواجهة مفتوحة مع إيران في سوريا
التقرير التالي
"تحرير الشام" تقتل مدنيين بعمليات مداهمة جنوب إدلب وضحايا بينهم أطفال بقصف لقوات النظام شمالي البلاد