"تحرير الشام" تفرض قيودا على المسافرين شمالي البلاد و"نصر الله" يقول إن أمريكا اشترطت مغادرة إيران من سوريا مقابل سحب قواتها

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 يناير، 2019 8:54:10 م تقرير دوليعسكريسياسي هيئة تحرير الشام

المستجدات الميدانية والمحلية:

فرضت "هيئة تحرير الشام" الأحد، قيودا على المسافرين المتنقلين بين مناطق سيطرتها ومناطق الجيش السوري الحر شمالي سوريا.

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت"، إن حواجز "تحرير الشام" المنتشرة على خطوط التماس مع شمال مدينة حلب، أبلغت المسافرين أن الأشخاص الذاهبين لمناطق "درع الفرات" و"غصن الزيتون" ممنوعون من العودة إلى مناطقها، كما منعت الداخلين إلى مناطق سيطرتها من مغادرتها.

إلى ذلك، قال مصدر خاص لـ "سمارت"، إن "تحرير الشام" اعتقلت الممرض مهند العكل من مدينة كفرنبل جنوب إدلب، نتيجة تحريضه ضدها.

وفي سياق آخر قالت "وحدات حماية الشعب" الكردية، إنها نفذت أربع عمليات عسكرية منفصلة ضد القوات التركية وفصائل عسكرية متعاونة معها في منطقتي عفرين ومارع قرب حلب.

ونظمت "الشرطة الحرة" وقفة في  مدينة عندان شمال مدينة حلب، للتأكيد على استمرارها بالعمل وتنديدا بمحاولات التضييق عليها.

اقتصاديا، انخفض سعر الليرة السورية أمام الدولار الأمريكي شمالي سوريا، حيث فقدت نحو ثلاثة بالمئة من قيمتها خلال شهر كانون الثاني.

بالانتقال إلى شرقي البلاد، اغتال تنظيم "الدولة الإسلامية"، مختار قرية الجرذي التابعة لناحية ذيبان شرق مدينة دير الزور.

إلى ذلك، تظاهر قرابة 80 شخصا، في قرية الحصان بريف دير الزور الغربي، ضد مجلس القرية (الكومين) التابع لـ"مجلس دير الزور المدني".

أما في الرقة، انتشل "فريق الاستجابة الأولية" التابع لـ "مجلس الرقة المدني"، 16 جثة جديدة من مقبرة جماعية ومن تحت الأنقاض في المدينة.

جنوبا، اعتقلت قوات النظام السوري أعدادا من الشبان، لتجنيدهم في صفوفها، عبر حواجز مؤقتة أقامتها في مناطق بالعاصمة السورية دمشق.

المستجدات السياسية والدولية:

قال الأمين العام لميليشيا "حزب الله" اللبنانية حسن نصر الله، إن الولايات المتحدة الأمريكية اشترطت مغادرة إيران للأراضي السورية مقابل سحب القوات الأمريكية منها.

وأضاف "نصر الله" خلال لقاء مصور مع قناة "الميادين" المقربة من "حزب الله" السبت، أن الرئيس الإيراني حسن روحاني أخبره أن روسيا أبلغته بالطلب الأمريكي، مشيرا أن إيران رفضت الطلب، وأن روسيا لم تضغط عليها بهذا الشأن، وفق قوله.

في حين أعلن "الجيش الروسي" الأحد، أن نحو 300 جندي روسي غادروا سوريا بعد انتهاء مهامهم العسكرية فيها.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية للأنباء عن المتحدث باسم المنطقة العسكرية الروسية الجنوبية فاديم أستافييف قوله إن قرابة 300 جندي روسي غادروا سوريا بعد الانتهاء من أداء "مهامهم الخاصة" هناك.

وأضاف "أستافييف" أن الجنود التابعين لـ "كتيبة الشرطة العسكرية 58"، عادوا إلى مكان انتشارهم الدائم في جمهورية داغستان، "بعد أن أنهوا مهامهم بنجاح في حراسة المنشآت العامة والحفاظ على الأمن والنظام في سوريا"، وفق تعبيره.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 يناير، 2019 8:54:10 م تقرير دوليعسكريسياسي هيئة تحرير الشام
التقرير السابق
احتجاجات ضد "أحرار الشرقية" في عفرين وضد قرار "حكومة الإنقاذ" على الجامعات في إدلب
التقرير التالي
"الحر" يقول إن توسع "تحرير الشام" خلق ضغطا على تفاهمات "أستانة" ومقاتلون يعذبون طبيبا في عفرين