"الحر" يقول إن توسع "تحرير الشام" خلق ضغطا على تفاهمات "أستانة" ومقاتلون يعذبون طبيبا في عفرين

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 يناير، 2019 1:03:50 م تقرير عسكريسياسيإغاثي وإنساني الجيش السوري الحر

المستجدات الميدانية والمحلية:

اعتبر "الجيش الوطني السوري" الأحد، أن توسع "هيئة تحرير الشام" في شمالي سوريا، خلق ضغطا على التفاهمات الروسية-التركية المقررة في محادثات "أستانة" المتعلقة بالمنطقة.

وقتل أربعة عناصر من قوات النظام السوري بعملية تسلل لعناصر "هيئة تحرير الشام" على قرية منيان غرب مدينة حلب شمالي سوريا.

 

في سياق آخر، اختطف مقاتلون تابعون لـ"الجيش الوطني السوري" طبيبا وقاموا بتعذيبه في مدينة عفرين شمال حلب شمالي سوريا.

وهرب ثلاثة مساجين من سجن "الشرطة المدنية" في مدينة جرابلس التي يسيطر عليها "الجيش الوطني السوري" شمال شرق حلب شمالي سوريا.

 

كما أصيب طفل الأحد، بقصف صاروخي لقوات النظام السوري على بلدة القصابية (53 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا.

وأوقفت منظمة "أبناء الحرب" الدعم عن المدرسة الوحيدة في قرية فركيا (23 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا.

ودعا مجلس محافظة إدلب "الحرة" التابع للحكومة السورية المؤقتة الأحد، الجهات المانحة إلى استئناف دعمها للمنظمات الإنسانية في قطاعات الصحة والتعليم بمحافظة إدلب شمالي سوريا.

 

إلى ذلك، رفض اتحاد طلبة جامعة حلب "الحرة" الأحد، قرار "حكومة الإنقاذ" بتبعية الجامعة إلى "مجلس التعليم العالي" التابع لها.

 

من جانب آخر، نظم طلاب جامعة إدلب التابعة لـ"مجلس التعليم العالي" في "حكومة الانقاذ" الأحد، وقفة تضامنية بمناسبة إطلاق حملة "حاسبوا الأسد" التي دعا إليها ناشطون عبر وسائل التواصل الاجتماعي، لمحاسبة النظام السوري ورئيسه على استخدام الأسلحة الكيمائية.

 

إلى ذلك، اغتال تنظيم "الدولة الإسلامية" الأحد، مختار قرية الجرذي التابعة لناحية ذيبان شرق مدينة دير الزور شرقي سوريا.

ورفعت قوات "الأسايش" الأحد، حظر التجول في بلدة المنصورة (28 كم غرب مدينة الرقة) شمالي شرقي سوريا.

بالمقابل اعتقلت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) الأحد، عشرة شباب من شمال مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا.

ووصلت مئات العائلات السورية والعراقية بينها أسر لتنظيم "الدولة الإسلامية" إلى مخيم "الهول" (70كم جنوب مدينة الحسكة) شمالي شرقي سوريا، قادمين من شرقي محافظة دير الزور المجاورة.

 

كما أطلقت قوات النظام السوري الأحد، سراح معتقل من قرية صلاخد في محافظة السويداء جنوبي سوريا، بعد تهديدات فصيل "قوات شيخ الكرامة" المحلي بالتصعيد ضد الأفرع الأمنية بالمحافظة.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 يناير، 2019 1:03:50 م تقرير عسكريسياسيإغاثي وإنساني الجيش السوري الحر
التقرير السابق
"تحرير الشام" تفرض قيودا على المسافرين شمالي البلاد و"نصر الله" يقول إن أمريكا اشترطت مغادرة إيران من سوريا مقابل سحب قواتها
التقرير التالي
جرحى بانفجار سيارة مفخخة بمدينة اعزاز وأردوغان يقول إن المنطقة الآمنة في سوريا تهدف لعودة أربعة ملايين لاجئ