جرحى من "تحرير الشام" برصاص "حراس الدين" جنوب حلب وفيلق الرحمن" يعلن انضمامه لـ "الجيش الوطني" شمالها

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 فبراير، 2019 12:59:18 م تقرير دوليعسكريسياسي هيئة تحرير الشام

المستجدات الميدانية والمحلية:

انطلاقا من شمالي البلاد، جرح ثلاثة عناصر من "هيئة تحرير الشام" الخميس، برصاص تنظيم "حراس الدين" التابع لتنظيم "قاعدة الجهاد" قرب قرية تلحدية ( 29 كم جنوب مدينة حلب).

وفي حلب أيضا، أعلن "فيلق الرحمن" التابع الجيش السوري الحر، انضمامه للجيش الوطني السوري المرتبط بالحكومة السوري المؤقتة شمال المدينة.

وقال الناطق الرسمي لـ "الجيش الوطني" الرائد يوسف حمود في تصريح لـ "سمارت"، إن الانضمام جاء بعد عدة لقاءات بين قيادات "الفيلق الثالث" التابع لـ "الجيش الوطني" و"فيلق الرحمن"، ويهدف لضم جميع الفصائل العسكرية العاملة بالمنطقة ضمن استراتيجية واحدة.

إلى ذلك، حكم مجموعة من القضاة الشرعيين بالسجن والغرامة على المسؤولين عن وفاة المقاتل في "فيلق الشام" التابع للجيش الحر محمد إحسان العتر نتيجة التعذيب في أحد السجون التابعة لـ "الفيلق" في منطقة عفرين.

بالانتقال إلى شرقي البلاد، أرسلت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، 300 عنصرا من مقراتها في محافظة الرقة لتعزيز قواتها التي تواجه تنظيم "الدولة الإسلامية" شرقي محافظة ديرالزور.

وفي مناطق سيطرة النظام بالمحافظة، انهار مبنى غير مأهول في مدينة دير الزور، بسبب تسرب المياه داخل أنفاق حفرها تنظيم "الدولة الإسلامية" سابقة قرب أساساته.

جنوبا، زادت "وزارة الكهرباء" في حكومة النظام السوري ساعات التقنين بمحافظة درعا جنوبي سوريا، وذلك بعد تخفيض الكمية المخصصة من الطاقة الكهربائية المغذية للمنطقة.

ووثقت  "مجموعة العمل من أجل فلسطيني سوريا مقتل 15 عنصرا منشقا عن "جيش التحرير الفلسطيني" منذ بداية الثورة السورية بعد انشقاقهم عنه بسبب قتاله إلى جانب النظام السوري.

المستجدات السياسية والدولية:

نقلت صحيفة "وول ستريت جورنال" (Wall Street journal) الأمريكية عن مسؤولين أمريكيين الجمعة، أن الولايات المتحدة الأمريكية تستعد لسحب كامل قواتها العسكرية من سوريا في نهاية نيسان القادم.

وقالت الصحيفة أن المسؤولين الأمريكيين أعلنوا أن الانسحاب سيتم "حتى إن لم تتوصل إدارة الرئيس دونالد ترامب إلى اتفاق لحماية الشركاء الأكراد بالمنطقة من التعرض لأي هجوم حين مغادرتها"، في إشارة لـ "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد). 

وأضاف المسؤولون، "أنه في الوقت الذي يستعد فيه المقاتلون المدعومون من الولايات المتحدة للاستيلاء على المعاقل الأخيرة لتنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا، خلال الأيام المقبلة، يحوّل الجيش الأمريكي اهتمامه نحو سحب قواته في الأسابيع القادمة"، بحسب الصحيفة.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 فبراير، 2019 12:59:18 م تقرير دوليعسكريسياسي هيئة تحرير الشام
التقرير السابق
جرحى بقصف للنظام على جنوبي إدلب و"قسد" تعتقل العشرات في مدينة الرقة لأسباب متنوعة
التقرير التالي
اتفاق لتنسيق العمل بين "تحرير الشام" و"حراس الدين" جنوب حلب والنظام يغلق معبر مورك بحماة