قتلى وجرحى بقصف جوي على ريف دمشق وإدلب

من قبل فريق سمارت 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 مايو، 2015 9:29:30 م تقرير عسكريإغاثي وإنساني جبهة النصرة
Report News From SMART-NEWS

قضى ستة مدنيين وجرح حوالي عشرين آخرين اليوم الأربعاء، جراء قصف جوي استهدف مدينة عربين في ريف دمشق، حسب مراسل "سمارت" في المنطقة، وشن الطيران الحربي أربع غارات على عربين، ما أسفر عن مقتل ستة مدنيين وجرح نحو عشرين، معظمهم أطفال وبينهم إصابات خطيرة، ما يرجح ارتفاع عدد القتلى، فيما قصفت قوات النظام بلدة زبدين بصاروخي أرض - أرض، من مقراتها في بلدة حتيتة الجرش، وسقط برميلان متفجران على مزارع بيت جن في ريف دمشق الغربي.
 
في درعا، تمكن الجيش الحر ليل الثلاثاء – الأربعاء، من أسر ضابط وعنصر لقوات النظام، عند أوتستراد دمشق - درعا الدولي، حسب مراسل "سمارت" في المنطقة، حيث تسلل مقاتلو الجيش الحر إلى حاجز لقوات النظام، بين الجامعة السورية الأوروبية والجامعة الدولية السورية الخاصة، وأسروا ضابطاً وعنصراً لقوات النظام، أعقب العملية اشتباكات بين الطرفين عند حاجز منكت الحطب، حسب ما أفاد المراسل.
 
وشن الطيران الحربي صباح اليوم غارة على منطقة غرز، شرق درعا، استهدفت مقر محكمة "دار العدل في حوران" (سجن غرز سابقاً)، فيما سقطت ثلاثة براميل متفجرة على السهول الجنوبية الشرقية لمدينة إنخل، وقضى ناشط إعلامي من مدينة الصنمين، تحت التعذيب، في أحد معتقلات قوات النظام بدمشق، بعد نحو أربعة أعوام على اعتقاله.
 
شمالي البلاد، قضى مدني وجرح خمسة آخرين اليوم، جراء قصف جوي استهدف مدينة معرة النعمان في ريف إدلب الجنوبي، حسب مراسل "سمارت"، الذي أفاد أن الطيران الحربي شن صباح اليوم، أربع غارات بالصواريخ الفراغية على المدينة، ما أسفر عن مقتل طفلة وجرح خمسة مدنيين، أسعفوا إلى نقطة طبية قريبة، وطال قصف جوي بلدة إبلين في جبل الزاوية، ومحيط مطار أبو الظهور العسكري، فيما استهدف قصف مدفعي لقوات النظام بلدة كورين من حاجز معترم.
 
من جانب آخر، عزلت "الهيئة الإسلامية لإدارة المناطق المحررة" كافة مدراء مخيمات النازحين شمال إدلب، عند الحدود السورية - التركية، قبل يومين، وذلك بسبب "فساد الإدارات وتأخر العمليات الإغاثية أكثر من عشرة أشهر"، وقال أحد مدراء المخيمات، فضل عدم ذكر اسمه، في تصريح لـ"سمارت"، إن الهيئة "عزلت مدراء المخيمات بناءً على خطاب من المنظمات المسؤولة عن إغاثتها"، وفق قوله.
 
وأشار أنّ الإدارات القديمة "كان لها أسماء وهمية وزورت الوثائق ورفعت إلى المنظمات أعداداً وهميةً بأسماء النازحين، ما أدى إلى فقدان الثقة بالمدراء وعزلهم"، وأضاف أن القرار جاء بعد حركة النزوح الكبيرة التي شهدتها مناطق جبل الزاوية وسهل الغاب إلى المخيمات، و"عدم حصول النازحين على مستحقاتهم من الخيم والمواد الغذائية".
 
في سياق آخر، قال قيادي في "حركة أحرار الشام الإسلامية" اليوم، إنّ "جبهة النصرة على وشك الانتهاء من التحضير للسيطرة على مطار أبو الظهور العسكري في إدلب"، مؤكداً قطع طريق الإمداد عن المطار ونقل الآليات الثقيلة إلى المنطقة، وأكدّ القيادي "أبو يوسف المهاجر"، في تصريح لـ"سمارت"، أن "تحضيرات معركة السيطرة على مطار أبو الظهور ومدينة أريحا أصبحت جاهزة، وستبدأ المعركة بين عشية وضحاها"، على حد وصفه، وأضاف أن "جيش الفتح" و"أحرار الشام" لن يشاركا "النصرة" مبدئياً في المعركة، مشيراً أنّ "أمر مشاركة الحركة مطروح، ولا بد من وجود مقاتلين متمركزين قرب مطار أبو الظهور وقد نتدخل في المعركة لاحقاً".
 
ولم يعلن البدء بمعركة السيطرة على المطار بشكل رسمي، وقال "المهاجر": "لدينا أسلوب في التعامل مع المعارك الجانبية والمتتالية، مثل معركة إدلب، حيث لم يكن ممكناً إخفاء معركتي المسطومة والقرميد بعدها"، وتابع قوله: "أما بالنسبة للمطار فهو هدف غير متتالي أي لا توجد معارك قبله"، مضيفاً أن "أهل المنطقة لا يزالون مؤيدين للنظام تقريباً، ما يمكن أن يفسد علينا المعركة إذا تم تكثيف غارات الطيران، حيث سيعمل المؤيدون على تزويد قوات النظام بالإحداثيات".
 
وأشار أن مدينة أريحا وبلدات الفوعة وكفريا ومحمبل ومعصرة محمبل وبسنقول والقياسات، ومنطقتي القياسات والكهرباء، والأوتستراد الواصل بين مدينتي أريحا وجسر الشغور، لا تزال جميعها تحت سيطرة قوات النظام حتى اللحظة.
 
شرقاً، جرح مدنيان برصاص الجندرمة التركية أمس الثلاثاء، خلال محاولتهما العبور إلى تركيا من ريف مدينة سري كانيه (رأس العين) بالحسكة، حسب مراسل "سمارت"، وأفاد المراسل أن الجندرمة التركية أطلقت النار على الشابين، خلال محاولتهما الدخول بطريقة غير شرعية، قرب قرية علوك، ما أسفر عن إصابة أحدهما بقدمه فيما أصيب الآخر بطلق ناري في خاصرته، نقلا إثرها إلى مستشفى في سري كانيه، وأشار المراسل أن أبناء محافظة الحسكة يضطرون للجوء إلى طرق غير شرعية للدخول إلى تركيا، بسبب إغلاق السلطات التركية كافة المعابر مع المحافظة (معابر القامشلي والدرباسية ورأس العين).

الاخبار المتعلقة

من قبل فريق سمارت 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 مايو، 2015 9:29:30 م تقرير عسكريإغاثي وإنساني جبهة النصرة
التقرير السابق
قتلى وجرحى لقوات النظام بتفجير نفق في مدينة زملكا بريف دمشق
التقرير التالي
أربعة قتلى لقوات النظام باشتباكات مع الجيش الحر في قرية خان طومان بحلب