"حكومة الإنقاذ" تقبض على 110 فارين من سجن إدلب المركزي والأمم المتحدة تحاول جمع 8.8 مليار دولار لمساعدة السوريين

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 مارس، 2019 9:22:07 م تقرير دوليعسكريإغاثي وإنساني هيئة تحرير الشام

المستجدات الميدانية والمحلية:

أعلنت"حكومة الإنقاذ" العاملة في مناطق سيطرة "هيئة تحرير الشام" الخميس، القبض على أكثر من 110 فارين من "سجن إدلب المركزي" بعد قصفه من قبل طائرات حربية روسية، مشيرة إلى استمرار العمل لملاحقة بقية الفارين دون تحديد عددهم الكلي.

وقالت وزارة الداخلية التابعة لـ"حكومة الإنقاذ" إن مخفر شرطة سهل الروج ألقى القبض على أكثر من 80 فارا متهمين بـ "الانتماء لتنظيم الدولة" وجرائم قتل وسرقة وتعاطي مخدرات، بينما أوقف مخفر شرطة محمبل أكثر من 30 آخرين بينهم متهمون بـ "العمالة للنظام" و"الانتماء لتنظيم الدولة ".

في الأثناء، قطعت "هيئة تحرير الشام" الطريق الواصل من مدينة دارة عزة إلى منطقة عفرين شمال حلب، حيث منعت السيارات المدنية والتجارية من العبور إلى منطقة عفرين، بهدف البحث عن الفارين من السجن، مع السماح للسيارات العسكرية أو التابعة للمنظمات الإنسانية والدفاع المدني بالعبور.

إلى ذلك،  قتل عنصران من "تحرير الشام" بانفجار عبوة ناسفة قرب مشفى جواد في حي الأربعين بمدينة الدانا شمال إدلب.

من جهة أخرى، أمهلت "حكومة الإنقاذ" إدارة جامعة حلب "الحرة" التابعة لـ "الحكومة السورية المؤقتة" في مدينة الأتارب غرب حلب، 48 ساعة لقبول قرار ضم الجامعة إلى "مجلس التعليم العالي" التابع للأولى، وسط مفاوضات لإقناع "الإنقاذ" بالعدول عن القرار والوصول إلى حل "يرضي الطرفين".

أما في حلب، فجرح مدنيان بانفجار دراجة نارية مفخخة قرب المؤسسة الإستهلاكية بسوق الهال في مدينة الباب بالريف الشرقي، حيث أسعفا إلى مشفى المدينة.

وفي دير الزور شرقا، خرج 900 شخص معظمهم أطفال ونساء، من آخر معاقل تنظيم "الدولة الإسلامية" في قرية الباغوز، ضمن اتفاق مع "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، وسط توقف المعارك بين الطرفين لإخراج المدنيين.

وقال مصدر من "قسد" بتصريح إلى "سمارت" إن ما يقارب 700 مدنيا من عوائل تنظيم "الدولة" جلهم أطفال ونساء خرجوا من القرية، إضافة إلى 200 عنصرا من التنظيم سلموا أنفسهم لـ "قسد".

و أعلنت "قسد" مقتل 112 عنصرا من التنظيم خلال المعارك  شرق دير الزور، مضيفة أنها تقدمت في قرية الباغوز وثبتت نقاطا عدة خلال المواجهات التي شارك فيها طيران "التحالف الدولي".

في غضون ذلك، وصلت عشرات العوائل السورية والعراقية التي تضم أسرا لعناصر في تنظيم "الدولة" إلى مخيم "الهول" جنوب الحسكة، يومي الاثنين والثلاثاء، قادمة من محافظة دير الزور المجاورة، إذ وصلت 30 عائلة سورية، و16عائلة عراقية، إضافة إلى 27 عائلة لعناصر من التنظيم "الدولة".

من جهة أخرى، انتشل "فريق الاستجابة الأولية" التابع لـ "مجلس الرقة المدني" عشر جثث مجهولة الهوية من المقبرة الجماعية في قرية "فخيخة"، إضافة لجثة أخرى من تحت أنقاض مبنى مدمر في حي الحرامية بمدينة الرقة، وأربع جثث من تحت الأنقاض في حي التأمينات تعرفوا على هوية اثنتين منها وسلمتا إلى ذويهما.

وفي السياق، عثر أهال على جثتين مجهولتي الهوية لشابين مقتولين بطلق ناري على أطراف قرية جديدة خابور غرب مدينة الرقة، حيث نقلت الجثتان إلى مدينة الطبقة ريثما يتم التعرف عليهما.

من جهة أخرى، نظم "تجمع المرأة السورية" بالتعاون مع مجموعة من النساء الخميس، فعالية نسائية في مدينة معرة النعمان جنوب إدلب بمناسبة الذكرى الثامنة للثورة السورية، تخللتها ندوة حوارية نسائية لمناقشة المراحل التي مرت بها الثورة، إضافة إلى وقفة للتأكيد على استمرارها.

في سياق آخر، أفرجت قوات النظام السوري، عن معتقلين اثنين من سجن حماة المركزي حيث تعتبر هذه الدفعة هي تعتبر الثالثة من المعتقلين الذين يخرجون من السجن.

 

المستجدات السياسية والدولية:

أعلنت الأمم المتحدة الخميس أنها تحاول جمع مبلغ 3.3 مليار دولار أمريكي لمساعدة السوريين داخل البلاد و 5.5 مليار دولار للاجئين السوريين في الدول المجاورة المستضيفة لهم، وذلك خلال مؤتمر للدول المانحة ومنظمات دولية في مقر الاتحاد الأوروبي بالعاصمة البلجيكية بروكسل.

وأضافت الأمم المتحدة أن  11.7 مليون شخص داخل سوريا يحتاجون إلى المساعدات الإنسانية والحماية، بينهم حوالي 6.2 مليون شخص من النازحين داخليا وأكثر من مليوني طفل خارج المدرسة، فيما يعيش قرابة 83 بالمئة من السوريين تحت خط الفقر.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 مارس، 2019 9:22:07 م تقرير دوليعسكريإغاثي وإنساني هيئة تحرير الشام
التقرير السابق
61 قتيلا وجريحا بقصف جوي روسي على إدلب وموسكو تقول إنها نفذت غاراتها بالتنسيق مع تركيا
التقرير التالي
"الحر" يقول إن اتفاق "سوتشي" سينتهي "والدول المانحة" تتعهد بتقديم 6.9 مليار دولار كمساعدات للسوريين