النظام يمهل مئات العائلات بحماة أسبوعا لإخلاء منازلهم وجريح من "جيش الأحرار" بانفجار جنوب إدلب

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 أبريل، 2019 8:01:44 م تقرير عسكريأعمال واقتصاداجتماعي قوات النظام السوري

المستجدات الميدانية والمحلية:

انطلاقا من وسط البلاد، أمهلت حكومة النظام السوري مئات العائلات المقيمة في أحياء بمدينة حماة، مدة أسبوع واحد لإخلاء منازلهم بهدف هدمها كونها مستملكة لصالح جامعة حماة.

في سياق آخر قتلت امرأة مسنة الثلاثاء، نتيجة قصف صاروخي لقوات النظام السوري على قرية الكركات غربي محافظة حماة، وذلك من مواقعها في قرية شطحة.

أما في إدلب، جرح عنصر من "جيش الأحرار" التابع لـ"الجبهة الوطنية للتحرير"، بانفجار عبوة ناسفة في قرية الشيخ إدريس شرقي المحافظة، حيث نقل لأحد المشافي لتلقي العلاج.

وقتل مدني وأصيبت امرأة الثلاثاء، بعملتي سرقة نفذها مسلحون في قريتي كفر عويد (38 كم جنوب إدلب) وقرية نحلة (17 كم جنوب مدينة إدلب).

وسيّر الجيش التركي، دوريتين عسكريتين بين محافظات حلب وإدلب وحماة شمالي سوريا، بموجب الاتفاق التركي – الروسي.

وقال ناشطون محليون لـ "سمارت"، إن الدوريتين انطلقتا سوية، الأولى من نقطة المراقبة في قرية شير مغار شمال مدينة حماة، وتوجهت نحو حي الراشدين غرب مدينة حلب، بينما اتجهت الثانية من قرية تل الطوقان شرق مدينة إدلب وصولا إلى قرية الصرمان جنوبها.

بالانتقال إلى الرقة، اعتقلت "قوات الإنضباط العسكري" التابعة لـ"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) أربعة شبان على حاجز السد شمالي المحافظة، ضمن الفئة العمرية بين 1990 – 2000 لسوقهم إلى التجنيد الإجباري في صفوفها.

وانتشل "فريق الاستجابة الأولية" التابع لـ "مجلس الرقة المدني"، 14 جثة جديدة من مقبرة جماعية ومن تحت الأنقاض في محافظة الرقة.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 أبريل، 2019 8:01:44 م تقرير عسكريأعمال واقتصاداجتماعي قوات النظام السوري
التقرير السابق
اغتيال عامل إغاثي سابق في درعا وقوات النظام تعتقل شبانا في حمص
التقرير التالي
"محلي الركبان" يطالب "الحر" بمنع خروج المدنيين من المخيم والنظام يحتجز شبيحا بارزا شمال حماة