فصائل عسكرية تهاجم النظام في اللاذقية ونجاة نائب قائد الشرطة العسكرية شمال حلب من محاولة اغتيال

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 يوليو، 2019 12:01:48 م تقرير دوليعسكري الجيش السوري الحر

المستجدات الميدانية والمحلية:

شنت فصائل الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية الثلاثاء، هجوما على مواقع قوات النظام السوري شمال مدينة اللاذقية غربي سوريا.

وقال مصدر خاص لـ "سمارت"، إن فصائل من "الجبهة الوطنية للتحرير" وكتائب إسلامية شنوا هجوما على مواقع قوات النظام في جبال التركمان شمال اللاذقية، دون ذكر تفاصيل إضافية.

كذلك أعلنت غرفة عمليات "وحرض المؤمنين" التي تضم كتائب إسلامية أبرزها تنظيم "حراس الدين" التابع لتنظيم "قاعدة الجهاد" في بيانات منفصلة اطلعت عليها "سمارت"، إنها اخترقت الخطوط الدفاعية لقوات النظام في جبال التركمان في عدة مواقع، كما أسرت ثلاثة عناصر ودمرت دبابة.

كما أعلنت "هيئة تحرير الشام" الاثنين، مقتل وجرح عشرات العناصر لقوات النظام السوري وروسيا خلال محاولتهم التقدم شمال مدينة حماة وسط سوريا.

من جانب آخر، قتل الاثنين، ابن نائب قائد الشرطة العسكرية شمال حلب جاسم السالم وجرح آخرون بينهم "السالم"، نتيجة انفجار استهدفه في قرية الراعي (54 كم شمال شرق مدينة حلب) شمالي سوريا.

كما توفي طفل وأصيب شابين الاثنين، نتيجة دهسهم بسيارة عسكرية تابعة لـ"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) شرقي محافظة دير الزور شرقي سوريا.

 

وجرح عنصران من "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) الاثنين، بانفجار عبوة ناسفة شرقي محافظة الرقة شمالي شرقي سوريا.

وفي السياق اختتمت "الإدارة الذاتية" الكردية  فعاليات "المنتدى الدولي" في محافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا، ناقشت خلاله التحديات والخطط الاستراتيجية لمواجهة تنظيم "الدولة الاسلامية".

جنوبا، قتل أحد أفراد عصابة خطف وجرح آخران الاثنين، إثر تبادل إطلاق نار مع مدنيين قرب قرية المتونة (26 كم شمال مدينة السويداء) جنوبي سوريا.

كما أطلق خاطفون مجهولون الاثنين، سراح تاجر في محافظة السويداء الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري جنوبي البلاد، بعد اختطافه لمدة عشرة أيام مقابل فدية مالية.

 

المستجدات السياسية والدولية:

أصدر القضاء السويدي في منطقة هانينجه قرارا بطرد لاجئ سوري الاثنين، بسبب ارتكابه جرائم حرب خلال قتاله في صفوف قوات النظام السوري.

وأوضح موقع "ميتي" السويدي (mitti.se) إن السوري متهم بانتهاك القانون الدولي لضلوعه بقتل عدد من الأشخاص خلال خدمته في صفوف قوات النظام، فيما لم يوضح الموقع الجهة التي سيطرد إليها ما إذا كانت سوريا أو تركيا أو دولة أخرى.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 يوليو، 2019 12:01:48 م تقرير دوليعسكري الجيش السوري الحر
التقرير السابق
مقتل 911 مدنيا ونزوح أكثر من 633 ألفا منذ بدء الحملة العسكرية شمالي سوريا والنظام يغير أبرز رؤساء أفرعه الأمنية
التقرير التالي
ضحايا بغارات لروسيا والنظام على إدلب واتهامات لـ "الهلال الأحمر السوري" بحرمان مدنيين من المساعدات جنوبي سوريا