قتلى وجرحى للنظام بحماة واللاذقية وجرحى من الجيش التركي بقصف لـ "قسد" شمال حلب

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 أغسطس، 2019 7:55:52 م تقرير عسكريسياسي الجيش السوري الحر

المستجدات الميدانية والمحلية:

قتل ثلاثة عناصر من قوات النظام السوري الجمعة، بقصف للجيش السوري الحر على مواقعهم في معسكر "جورين" غرب مدينة حماة وسط سوريا.

وقال المتحدث باسم "الجبهة الوطنية للتحرير" التابعة لـ "الحر" ناجي مصطفى لـ "سمارت"، إن مقاتليهم شنوا هجوما على مواقع للنظام في تلة "رشو" شمال اللاذقية، ما أدى لمقتل أكثر من عشرة عناصر وجرح آخرين، مشيرا أن مقاتليهم عاد لمواقعهم سالمين.

بموازارة ذلك، قال مصدر عسكري من "هيئة تحرير الشام" بتصريح إلى "سمارت" الجمعة، إنهم صدوا بالاشتراك مع "الحزب الإسلامي التركستاني" عدة محاولات تقدم لقوات النظام على قرية الكبينة والتلال المحيطة، ما أدى لمقتل وجرح 40 عنصرا من الأخيرة.

وفي إدلب أيضا، قتل وجرح عناصر من قوات النظام السوري الجمعة، خلال محاولتهم التقدم إلى قرية الزرزور جنوبي المحافظة.

إلى ذلك، قتل مدنيان وجرح آخران الجمعة، في قصف صاروخي لقوات النظام السوري وجوي من طائرات حربية تابعة لروسيا على مدينة وقرية جنوبي محافظة إدلب شمالي سوريا.

كما ألغى أهال صلاة الجمعة في عدة مناطق جنوب مدينة إدلب شمالي سوريا، خوفا من قصف قوات النظام السوري وروسيا.

وجرح جنود من الجيش التركي الجمعة، نتيجة قصف صاروخي ومدفعي لـ "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) قرب مدينة حلب شمالي سوريا.

وقال ناشطون محليون لـ "سمارت"، إن عناصر "قسد" المتمركزين في "برج القاص" قرب بلدة نبل الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري غرب مدينة حلب، استهدفوا القاعدة العسكرية التركية في قرية كيمار بمنطقة عفرين (43 كم شمال مدينة حلب)، بصاروخ مضاد للدروع إضافة إلى نحو سبعة قذائف مدفعية.

وفي سياق مواز، جرح ثمانية مدنيين الجمعة، نتيجة قصف جوي لقوات النظام السوري على  قرية البوابية جنوبي محافظة حلب شمالي البلاد.

وجرح 4 عناصر من جهاز "الأمن العسكري" التابع لقوات النظام السوري ليل الخميس – الجمعة،  باشتباكات مع ميليشيا إيرانية في مدينة حلب شمالي سوريا.

كما رفع متظاهرون الجمعة، علم الثورة السورية على مدخل مدينة مارع (33كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا، خلال فعالية إحياءا للثورة والمطالبة بإسقاط النظام السوري.

وأبلغت "قوات الأسايش" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية الجمعة ، عوائل نازحة من محافظة دير الزور شرقي سوريا، مقيمة في قرية حزيمة شمال مدينة الرقة، بالمغادرة إلى مخيم بلدة عين عيسى شمالها.

فرضت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) الجمعة، حظرا على استخدام الدراجات النارية في عدة بلدات واقعة تحت سيطرتها شرقي مدينة دير الزور شرقي سوريا، خلال فترة عيد الأضحى.

واشتكى أهال في محافظة السويداء الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري جنوبي البلاد، من تراكم النفايات والأوساخ في الأحياء التي يقطنونها.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 أغسطس، 2019 7:55:52 م تقرير عسكريسياسي الجيش السوري الحر
التقرير السابق
قوات النظام تسيطر على قريتين شمال حماة وتركيا تقول إن اتفاق "المنطقة الآمنة" لن يكون مثل "خارطة منبج"
التقرير التالي
ضحايا بقصف جوي روسي جنوب إدلب والنظام يفرج عن مواطن كندي بوساطة لبنانية