ضحايا بقصف للنظام على إدلب وتركيا تعلن انطلاق عمل مركز مشترك مع أمريكا حول المنطقة الآمنة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 أغسطس، 2019 8:01:40 م تقرير دوليعسكري جريمة حرب

المستجدات الميدانية والمحلية:

جرح سبعة مدنيين السبت، نتيجة غارة من طائرات حربية تابعة للنظام السوري على مدينة وقرية جنوبي محافظة إدلب شمالي سوريا.

وأرسلت قوات النظام السوري وميليشيا "حزب الله" اللبناني تعزيزات عسكرية جديدة إلى جنوب إدلب وشمال حماة وسط وشمال سوريا.

وفي السياق تظاهر عشرات المدنيين في مدينة إدلب شمالي سوريا، الجمعة، ضد قوات النظام السوري ورئيسها بشار الأسد، وتنديدا بالحملة العسكري على ريف إدلب الجنوبي وحماة الشمالي.

كما قتل شاب على يد حرس الحدود التركي (الجندرما) الجمعة، خلال محاولته عبر الحدود السورية - التركية شمال مدينة إدلب، بطريقة غير شرعية.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية السبت، انطلاق عمل مركز "غرفة العمليات المشتركة" مع الولايات المتحدة الأمريكية شمالي شرقي سوريا.

تزامنا مع ذلك نزح عشرات المدنيين من ناحية تل أبيض الحدودية مع تركيا في محافظة الرقة شمالي شرقي سوريا، تخوفا من اتفاق المنطقة الآمنة الموقع بين الولايات المتحدة الأمريكية وتركيا.

كما  غادر قادة في "وحدات حماية الشعب" الكردية السبت، منازلهم في مدن قرب الحدود السورية التركية في محافظة الرقة شمالي شرقي سوريا.
 

في سياق آخر، تظاهر عدد من الأهالي السبت، في منطقة العزبة الخاضعة لسيطرة "قوات سوريا الديموقراطية" (قسد) شمال مدينة دير الزور شرقي سوريا، احتجاجا على مصادرة الأخيرة سيارات للفلاحين.

وسلم "جيش مغاوير الثورة" السبت، عشرات العناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" إلى محكمة تابعة لقوات التحالف الدولي.  

 

من جانب آخر، استقدمت ميليشيا "الحرس الثوري" الإيرانية الجمعة، تعزيزات عسكرية من مدينة البوكمال باتجاه منطقة الميادين بمحافظة دير الزور شمالي شرقي سوريا.

كما دخلت عدة سيارات عسكرية تابعة لميليشيا "حزب الله العراقي" السبت، إلى مدينة البوكمال (120 كم جنوب شرق مدينة دير الزور) قادمة من الأراضي العراقية.

واستولت ميليشيا "حزب الله" العراقية المساندة لقوات النظام السوري على منزل لاجئ واتخذته مقرا لها في مدينة البوكمال قرب دير الزور شرقي سوريا.

وقتل مدني وأصيب ابنه السبت، بانفجار جسم من مخلفات تنظيم "الدولة الإسلامية" في مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا.

كما انتشل "فريق الاستجابة الأولية" التابع لـ "مجلس الرقة المدني" السبت، جثثا جديدة من مقبرة جماعية قرب مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا.

واعتقلت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) السبت، رجلا وامرأتين برفقتهم أطفال قرب مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا.

 

في سياق منفصل، جرح موظف في وزارة الخارجية التابعة لحكومة النظام السوري السبت، بإطلاق نار من قبل مجهولين في بلدة تسيل (26 كم شمال غرب مدينة درعا) جنوبي سوريا.

واستطاع فصيل محلي عامل في محافظة السويداء جنوبي سوريا السبت، إطلاق سراح شاب أردني الجنسية كان محتجزا لدى عصابة خطف منذ نحو أسبوعين.

المستجدات السياسية والدولية:

قالت وزارتا الخارجية والتنمية الألمانيتان أن ست منشآت صحية مدعومة من ألمانيا في محافظة إدلب شمالي سوريا، تضررت أو تدمرت نتيجة استهدافها من قبل قوات النظام السوري.

وهددت الولايات المتحدة الأمريكية السبت، الشركات التجارية والأفراد الذين يخططون للمشاركة في معرض دمشق التجاري الدولي الذي ينظمه النظام السوري بفرض عقوبات عليهم.

وأوقفت السلطات التركية الجمعة، 165 لاجئا  بينهم سوريون في ولاية جناق قلعة غربي تركيا، حاولوا الوصول إلى اليونان بطريقة "غير شرعية".

كذلك أوقفت السلطات التركية السبت 73 شخصا بينهم سوريون، قبالة سواحل ولاية إزمير المطلة على بحر إيجا غربي تركيا، خلال محاولتهم الوصول بطريقة غير قانونية إلى اليونان.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 أغسطس، 2019 8:01:40 م تقرير دوليعسكري جريمة حرب
التقرير السابق
النظام يسيطر على شمال حماة ويحاصر النقطة التركية و"أردوغان" يقول إن هجوم النظام على إدلب يسبب كارثة إنسانية
التقرير التالي
قتيل وجرحى بقصف جوي للنظام جنوب إدلب وقصف إسرائيلي لمواقع إيرانية قرب دمشق