الميليشيات الإيرانية تثبّت وجودها في دير الزور بالاستيلاء على المنازل وشراء العقارات

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 سبتمبر، 2019 4:42:36 م تقرير حي دوليعسكريأعمال واقتصاد الحرس الثوري الإيراني

سمارت - دير الزور

تسعى إيران جاهدة عبر ميليشياتها المنتشرة شرقي محافظة دير الزور إلى الاستيلاء على منازل المدنيين أو شراء عقاراتهم عبر شخصيات تابعة لها تغري بالأموال عائلات المنطقة، حيث تعتبر المحافظة عموما ومدينة البوكمال خصوصا ذات أهمية قصوى لإيران، كونها صلة الوصل بين ميليشياتها المنتشرة بين العراق وسوريا، كما تشكل الحدود السورية العراقية أهمية استراتيجية لطهران حيث تعتبر نقطة الوصل لما يسمى بـ"الهلال الشيعي" من إيران إلى البحر المتوسط.

الاستيلاء على منازل المدنيين في دير الزور وتحويل بعضها لمقرات

نفذت الميليشيات الإيرانية وعلى رأسها ميليشيا "الحرس الثوري" الإيراني خلال الأشهر الفائتة حملة استيلاء على منازل المدنيين بالمحافظة تركزت على المدن الكبيرة أبرزها مركز المدينة ومدينتي الميادين والبوكمال، وبعض المقرات الأمنية المهجورة والمديريات التابعة للنظام السوري.

 

في هذا السياق ذكرت مصادر محلية لـ "سمارت"، أن ميليشيا "الحرس الثوري" استولت على منزلين في منطقة القبان وحولتهما إلى مقرات لها، حيث يقيم أصحاب تلك المنازل خارج البوكمال، مع العلم أن ابن إحدى العائلتين كان مقاتلا سابقا في الجيش السوري الحر قبل دخول تنظيم "الدولة الإسلامية" إلى المدينة.

 

لقراءة المزيد: إضغط هنا

 

جميع الحقوق محفوظة © 2019 وكالة سمارت للأنباء

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 سبتمبر، 2019 4:42:36 م تقرير حي دوليعسكريأعمال واقتصاد الحرس الثوري الإيراني
التقرير السابق
مظاهرات واسعة ضد "تحرير الشام" شمالي سوريا