"تحرير الشام" تكثّف عمليات الاعتقال بحق الناشطين في الشمال السوري

تحرير محمد علاء, حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 سبتمبر، 2019 1:46:30 م تقرير حي عسكرياجتماعي هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

كثّفت "هيئة تحرير الشام" حملات الدهم والاعتقال للناشطين العاملين في المناطق الخاضعة لسيطرتها بمحافظتي إدلب وحلب شمالي سوريا منذ آب الفائت، في وقت تزداد المطالبات الدولية بالقضاء عليها وتفكيكها، بينما يتظاهر المدنيون ضد وجودها هي و"حكومة الانقاذ" العاملة في المناطق الخاضعة لسيطرتها.

جميع هذه المعطيات أدت للتشديد الأمني من قبل "تحرير الشام" على المدنيين القاطنين في المناطق الخاضعة لسيطرتها بما فيهم الناشطين والكوادر الطبية والإغاثية وأعضاء بالمجالس المحلية، لمنع اتساع الاحتجاجات ضدها والتسريع بحلها مع ظهور الخلافات الداخلية بين قادتها إلى السطح ومهاجمة بعضهم على وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.

الاعتقالات تطال الناشطين الاعلاميين ومعداتهم..

لقراءة المزيد: اضغط هنا

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء, حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 سبتمبر، 2019 1:46:30 م تقرير حي عسكرياجتماعي هيئة تحرير الشام
التقرير السابق
قانونيون ينتقدون "اللجنة الدستورية" ويعتبرونها شرعنة لفترة حكم "الأسد" وتجاوزا لمخرجات "جنيف1"
التقرير التالي
حرب نفوذ بين "الحرس الثوري" الإيراني وميليشيا "الدفاع الوطني" تنهك الأخيرة