ضحايا بانفجارات في حلب وتركيا تهدد بعملية عسكرية قريبة شمالي شرقي سوريا

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 أكتوبر، 2019 8:02:39 م تقرير دوليعسكري انفجار

المستجدات الميدانية والمحلية:

قتل مدني وجرح 28 آخرون بينهم أطفال ونساء السبت، بثلاث تفجيرات منفصلة وقعت في مدينة جرابلس وبلدتي قباسين والراعي شمال وشرق حلب شمالي سوريا.

 

في سياق آخر تظاهر مئات المدنيين الجمعة، في مدينة كفر تخاريم (30 كم شمال مدينة إدلب) شمالي سوريا ضد "هيئة تحرير الشام" واللجنة الدستورية السورية.

واندلعت اشتباكات الجمعة، بين فصيلي "جيش الشرقية" وحركة "أحرار الشام" في بلدة جنديرس بمحافظة حلب شمالي سوريا، على خلفية تحرش بعض عناصر الحركة بفتاة.

وقتل طفل الجمعة، نتيجة انفجار لغم أرضي من مخلفات قوات النظام السوري في حي المنشية بمدينة درعا جنوبي سوريا.

كما قتل عنصر من قوات النظام السوري السبت، برصاص مجهولين شمال مدينة درعا جنوبي سوريا.

 

كذلك قتلت امرأة وجرحت أخرى من عناصر "وحدات حماية الشعب" الكردية ليل الجمعة - السبت، بانفجار شمال مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا.

وانتشل "فريق الاستجابة الأولية" التابع لـ "مجلس الرقة المدني" السبت، جثثا جديدة في محافظة الرقة شمالي شرقي سوريا.

ووثق "المركز السوري للحريات الصحفية" التابع لـ "رابطة الصحفيين السوريين" السبت، أربعة انتهاكات وقعت خلال شهر أيلول الماضي بحق الإعلام في سوريا.

 

من جانب آخر أكد فصيل "جيش مغاوير الثورة" الجمعة، أنهم لا يدعمون العملية الهادفة لإخلاء  مخيم الركبان (240 كم جنوب شرق مدينة حمص) وسط سوريا، قرب الحدود السورية – الأردنية، وإخراج النازحين إلى المناطق الخاضعة لسيطرة النظام السوري.
 

المستجدات السياسية والدولية:

هدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان السبت، بشن عملية عسكرية ضد "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) شمالي شرقي سوريا في غضون يومين، وذلك رغم اتفاق وقعته تركيا مع أمريكا يقضي بإنشاء منطقة آمنة هناك.

بالمقابل، توعدت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) السبت، بشن "حرب شاملة" ضد أي هجوم تركي "غير مبرر" في شمالي شرقي سوريا، وذلك ردا على التهديدات التي أطلقها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشن عملية عسكرية ضد الأولى خلال يومين.

وفي السياق، أعلنت وزارة الدفاع التركية، الجمعة، عن انتهاء تسيير الدورية البرية المشتركة الثالثة بين الجيشين التركي والأمريكي، في إطار تأسيس "منطقة آمنة" في شرق الفرات شمالي سوريا.

 

كما وجّه "مجلس سوريا الديمقراطية" (مسد)، الجمعة، رسالة مفتوحة إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرش، ومبعوثه الخاص إلى سوريا غير بيدرسون، حول استبعاد ممثلي "الإدارة الذاتية" الكردية عن تشكيل "اللجنة الدستورية السورية".

 

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 أكتوبر، 2019 8:02:39 م تقرير دوليعسكري انفجار
التقرير السابق
"تحرير الشام" تطلق النار على أهال خلال تشييعهم قتيلا في إدلب ومظاهرات ضد الأولى و النظام و"قسد" وإيران شمالي سوريا
التقرير التالي
"تحرير الشام" تقتل رجلا مسنا بتهمة "الزنا" و"الجيش الوطني" يعلن جاهزيته للمشاركة بمعركة شرق نهر الفرات