فصائل عسكرية تسيطر على مواقع لقوات النظام شمال اللاذقية وتركيا وروسيا تسيّران أول دورية مشتركة في الحسكة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 نوفمبر، 2019 9:17:21 م تقرير دوليعسكريسياسي هيئة تحرير الشام

المستجدات الميدانية والمحلية:

سيطرت فصائل عسكرية الجمعة، على عدد من المواقع بعد مواجهات مع  قوات النظام السوري شمال مدينة اللاذقية غربي سوريا. وقال مصدر عسكري في "الجبهة الوطنية للتحرير" التابعة للجيش السوري الحر بتصريح إلى "سمارت" إن الفصائل العسكرية سيطرت على قرية عكو ومنطقة الأربعة مفارق إضافة إلى تلال رشو والملك وزنجرلي والعظم وبيت العضم.

ويأتي ذلك بعد أن قالت " تحرير الشام" الخميس، إنها صدت محاولة تقدم لقوات النظام السوري على قرية الكبينة (47 كم شمال مدينة اللاذقية) غربي سوريا. مضيفة أن قوات النظام والميليشيات الموالية لها استهدفت المنطقة بالمدفعية الثقيلة والصواريخ، ثم حاولت التقدم، ما أدى لاندلاع اشتباكات بين الطرفين، أسفرت عن مقتل ثمانية عناصر للنظام وجرح آخرين، دون ذكر قتلى وجرحى "الهيئة".

إلى ذلك خرجت الجمعة، مظاهرتان في مدينتي إدلب وسراقب ووقفة احتجاجية بمدينة معرة النعمان جنوب إدلب، ضد قوات النظام السوري وحلفائه إضافة إلى "هيئة تحرير الشام" و "حكومة الإنقاذ" العاملة بالمناطق الخاضعة لسيطرة الأخيرة شمالي سوريا.

كذلك تظاهر مئات المدنيين والناشطين الجمعة، عند معبر "باب السلامةوفي مدينتي جرابلس وبزاعة وبلدة الغندورة شمال وشرق محافظة حلب شمالي سوريا، ضد "قوات سوريا الديمقراطية(قسد) واحتجاجا على دخول قوات النظام السوري إلى مناطق شرق نهر الفرات.

من جهة أخرى، أصيب مقاتل من الجيش الوطني التابعة للحكومة السورية المؤقتة الخميس، بانفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون في قرية سجو شمال حلب شمالي سوريا. وقالت مصادر محلية لـ "سمارت"، إن المقاتل في "الجبهة الشامية" التابعة لـ "الجيش الوطني" حسين الأشقر أصيب بجروح نقل على إثرها نقاط طبية قريبة لتلقي العلاج نتيجة إصابته بانفجار العبوة التي استهدفت سيارته في قرية سجو.

إلى ذلك، اتهم أهال الخميس، الجيش الوطني السوري التابع للحكومة السورية المؤقتة والمدعوم من تركيا، بحرق وتفجير منازل في قرية خربة جمو قرب بلدة تل تمر بمحافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا.  وقالت مصادر محلية و أحد أصحاب المنازل المتضررة لـ "سمارت"، إن مقاتلي الجيش الوطني حرقوا عددا من منازل قرية خربة جمو بعد أن سيطروا عليها، كما ألقوا قنابل يدوية داخل ثلاثة منازل أخرى، دون معرفة أسباب ذلك.

وقتل مختار بلدة مع أحد أقربائه الخميس، بإطلاق نار من قبل مجهولين في بلدة مليحة العطش شمال درعا جنوبي سوريا. وقال مصدر محلي لـ "سمارت" الخميس، إن مجهولين يستقلون دراجة نارية أطلقوا النار على مختار البلدة الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري محمد الحريري وأحد أقربائه أثناء عودتهم من عملهم.

في سياق منفصل، دخلت ثلاث عربات عسكرية لقوات النظام السوري برفقة "وحدات حماية الشعب" الكردية الجمعة، إلى "اللواء 93"  قرب بلدة عين عيسى قرب الرقة شمالي شرقي سوريا. وقال شهود عيان ومصدر عسكري من "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) لـ "سمارت"،  إن العربات تحمل ذخيرة ومعدات عسكرية، لافتين أنها دخلت من المناطق الخاضعة لسيطرة النظام قرب مدينة الطبقة.

واحتجزت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) الجمعة، أربع شاحنات محملة بالمحروقات وأوقفت أصحابها في محافظة الرقة شمالي شرقي سوريا بتهمة تهريب السلاح. وقال مصدر عسكري من "الأسايش" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية بتصريح إلى "سمارت"، إن "قسد" احتجزت أربع شاحنات محملة بالمحروقات على طريق السحلبية غربي الرقة، بتهمة "وجود خزانات غير نظامية" داخل السيارات معدة لتهريب السلاح والذخيرة.

واعتقل جهاز الاستخبارات التابع لـ"وحدات حماية الشعبالكردية الجمعة، عناصر من "قوات سوريا الديمقراطية(قسد)، في مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا. وقال عمال في "رحبة الآلياتبمدينة الرقة في تصريح إلى "سمارت"، إن "جهاز الاستخباراتالتابع لـ "الوحداتالكردية المنضوية ضمن "قسداعتقل أربعة عناصر من الأخيرة  بتهمة "سرقة أموال عامة كانت مخصصة لسيارات قسد".

إلى ذلك، رحّلت إدارة مخيم العريشة الذي تشرف عليه "الإدارة الذاتية" الكردية جنوب الحسكة شمالي شرقي سوريا، الخميس، دفعة جديدة من نازحي محافظة دير الزور إلى مناطقهم. وقال مصدر من مخيم العريشة لـ "سمارت" إن إدارة المخيم رحّلت 103 عائلات تضم 650 شخصا، من ضمنها 84 عائلة كانت في مخيم "المبروكة".

وفي السياق، وصلت عائلات نازحة الخميس، إلى مدينة الرقة قادمة من مخيم الهول الذي تسيطر عليه "الإدارة الذاتية" الكردية جنوب مدينة الحسكة شمالي شرقي سوريا. وقالت مصادر عسكرية من "وحدات حماية الشعب" الكردية لـ "سمارت" إن 13 عائلة نازحة من الرقة وصلت إلى المدينة بعد أن أخرجتهم إدارة المخيم بوساطة عشائرية بين أهالي المدينة و"الإدارة الذاتية".

المستجدات الدولية والسياسية:

سيَّرت تركيا وروسيا الجمعة، أول دورية عسكرية مشتركة بينهما في محافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا، في إطار الاتفاق التركي الروسي في المنطقة. وقال مراسل "سمارت"، إن الدورية المشتركة تضمنت خمس آليات روسية وأربع آليات تركية، حيث دخلت الدورية بعمق 10 كم داخل الأراضي السورية ومرت بعدد كبير من قرى مدن عامودا والدرباسية.

وأجلّت كلا من تركيا وروسيا الجمعة، تسيير الدوريات المشتركة في منطقة كوباني "عين العرب" (136كم شمال شرق مدينة حلب) شمالي سوريا. وقالت مصادر عسكرية في "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) بتصريح إلى "سمارت"، إن الجانبين الروسي والتركي أجلّا للمرة الثانية تسيير الدوريات في كوباني واتفقا على انطلاقها الثلاثاء 5 تشرين الثاني الجاري، دون ذكر سبب التأجيل.

إلى ذلك، قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو الجمعة، إن الاتفاق الروسي - التركي يتضمن انسحاب "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) بعمق 30 كيلو متر من الحدود التركية على الجانب السوري بما في ذلك مدينة القامشلي شمال الحسكة مشيرا أن المدينة تُستثنى من تسيير الدوريات المشتركة فقط.

وسلمت السلطات التركية ليل الخميس - الجمعة، 18 عنصرا من قوات النظام السوري للقوات الروسية قرب مدينة الدرباسية في محافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا. وقالت وزارة الدفاع التركية إن الجيش الوطني السوري ألقى القبض على العناصر في منطقة رأس العين بالحسكة، مشيرة أنها أعادتهم إلى سوريا بعد التنسيق مع القوات الروسية.

ويأتي ذلك بعد أن أعلن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار أن بلاده تجري مباحثات مع روسيا لتسليمها 18 عنصرا من قوات النظام بعد احتجازهم قرب مدينة رأس العين، وذلك في تصريح له خلال تفقد قوات تركية قرب الحدود السورية.

وكان "الجيش الوطني" أسر الثلاثاء، عناصر من قوات النظام السوري و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) خلال المواجهات بين الطرفين في منطقة رأس العين. فيما حمل " اتحاد الإعلاميين السوريين" الجمعة، قيادة الجيش الوطني السوري التابعة للحكومة السورية المؤقتة المسؤولية الكاملة عن تسليم تركيا أسرى النظام السوري للقوات الروسية دون مقابل.

وقتل جندي تركي وأصيب ستة آخرون بانفجار لغم في منطقة رأس العين (71 كم شمال مدينة الحسكة) شمالي شرقي سوريا. وقالت وزارة الدفاع التركية، إن لغما يدوي الصنع زرعه "إرهابيون" (في إشارة إلى قوات سوريا الديمقراطية) انفجر بالجنود الخميس، ما أدى لمقتل واحد منهم وإصابة ستة آخرين بجروح استدعت نقلهم إلى المشافي لتلقي العلاج، بحسب وكالة "الأناضول" التركية.

في السياق، تجولت قوات وآليات أمريكية الجمعة، في منطقة المالكية قرب الحسكة شمالي شرقي سوريا. وقال ناشطون محليون وشهود عيان بتصريح إلى "سمارت"، إن أربع آليات أمريكية رافقتها "قوات الأسايش" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية تجولت في مدينة الجوادية وبلدتي اليعربية ورميلان ثم توجهت إلى حقل "السويدية" للنفط .

وصل رتل عسكري أمريكي مؤلف من عشرات الآليات والشاحنات إلى قاعدة "مطار السبت" العسكرية (40 كم جنوب مدينة عين العرب "كوباني") في محافظة حلب شمالي سوريا. وقال شهود عيان لـ"سمارت" الخميس، إن الرتل العسكري الأمريكي خرج من بلدة تل تمر شمال شرق مدينة الحسكة، واستقر في "مطار السبت" أو ما يعرف بـ"قاعدة صرين".

وقالت روسيا الجمعة، إنها نشرت مئات الجنود من الشرطة العسكرية الروسية شمالي شرقي سوريا، في إطار اتفاقها مع تركيا بهدف تسيير دوريات مشتركة معها. وأضافت وسائل إعلام روسية أن الشرطة الروسية نشرت نحو 300 عنصر و 20 سيارة مصفحة حيث ستشارك هذه القوات بالدوريات العسكرية المشتركة مع تركيا، والتي ستشمل نحو تسعة مناطق شمالي شرقي سوريا.

إلى ذلك، انتهت الخميس اجتماعات اليوم الثاني لـ "الجنة الدستورية" السورية التي تضم ثلاثة وفود تمثل النظام السوري والهيئة العليا للمفاوضات ومنظمات المجتمع المدني، دون الإعلان عن وجود تقدم في المحادثات.

وأكد رئيس وفد "هيئة المفاوضات" هادي البحرة، أن "اللجنة الدستورية" عازمة على إيجاد نقاط مشتركة بين المشاركين لحل الأزمة في سوريا، مشيرا إلى أن عملها ليس سوى الخطوة الأولى في إعادة بناء سوريا، على حد تعبيره.

من جهة آخرى، خصص الاتحاد الأوروبي 600 يورو لصالح برنامج المساعدات المالية المخصص لدعم اللاجئين في تركيا. وقالت المفوضية الأوروبية في بيان لها الخميس، إنها "وفرت 600 مليون يورو كمخصصات إضافية لبطاقات الهلال الأحمر التركي التي يتم توزيعها على اللاجئين في تركيا، ضمن برنامج المساعدة على الانسجام الاجتماعي الذي يشرف عليه الهلال الأحمر، وبرنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة (WFP)".

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 نوفمبر، 2019 9:17:21 م تقرير دوليعسكريسياسي هيئة تحرير الشام
التقرير السابق
"تحرير الشام" تحتجز ناشطين في حلب و"أردوغان" يهدد بإخلاء المنطقة الآمنة من "قسد" إن لم تفعل روسيا ذلك
التقرير التالي
عشرات الضحايا بانفجار في الرقة واختلافات عميقة وانعدام ثقة بين وفود "اللجنة الدستورية"