عشرات الضحايا بانفجار في الرقة واختلافات عميقة وانعدام ثقة بين وفود "اللجنة الدستورية"

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 نوفمبر، 2019 8:55:52 م تقرير عسكريسياسي انفجار

المستجدات الميدانية والمحلية:

قتل وجرح 29 شخصا بينهم نساء وأطفال السبت، في حصيلة أولية لانفجار سيارة مفخخة وسط مدينة تل أبيض (82 كم شمال مدينة الرقة) شمالي شرقي سوريا.

واتهمت وزارة الدفاع التركية السبت، "وحدات حماية الشعب" الكردية بشن هجوم بالقنابل على مدينة تل أبيض (82 كم شمال مدينة الرقة) شمالي شرقي سوريا، في الوقت الذي قال فيه شهود عيان ومصدر طبي إن ما جرى ناتج عن انفجار سيارة مفخخة.

كما قتل وجرح خمسة مدنيين السبت، بقصف لطائرات حربية يرجح أنها روسية على قرية قرب مدينة كفرنبل (30 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا، وسط محاولات الدفاع المدني انتشال الضحايا.

وشنت الطائرات الحربية الروسية السبت، غارات جوية على بلدات وقرى غربي محافظة إدلب تركزت على المناطق القريبة من جبال اللاذقية شمالي غربي سوريا.

في سياق آخر، قال "مجلس سوريا الديمقراطية" (مسد) الجمعة، إن "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) قد تنضم لقوات النظام السوري في حال أعادت الأخيرة هيكليتها.

كما أعلنت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) السبت، أن "المجلس السرياني الآشوري" التابع لها سيكون مسؤولا عن حماية منطقة "الخابور" شمال غرب مدينة الحسكة شمالي شرقي سوريا.

واعتقل جهاز الاستخبارات التابع لـ"وحدات حماية الشعب" الكردية الجمعة، أربعة عناصر من "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، في مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا بتهمة "الفساد المالي".

كما اعتدى عناصر من قوات النظام السوري الجمعة، بالضرب على رجل مسن في قرية تابعة لناحية عين عيسى شمال الرقة شمالي شرقي سوريا.

وقتل عنصران من قوات "الأسايش" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية السبت، بإطلاق نار من قبل مجهولين على حاجز لهم شرق مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا.

تزامنا مع ذلك دخلت قوات وآليات أمريكية إلى القاعدة العسكرية قرب قرية الجلبية التابعة لناحية عين عيسى (49 كم شمال مدينة الرقة) شمالي شرقي سوريا، وذلك بعد 20 يوما من إخلائها.

من جانب آخر، قتل وجرح عدد من عناصر قوات النظام السوري وفصائل عسكرية الجمعة، بمواجهات بين الطرفين في جبال "الأكراد" شمال مدينة اللاذقية غربي سوريا.

وتظاهر العشرات السبت، احتجاجا على قرار شركة تركية برفع سعر الكهرباء في منطقة اعزاز بمحافظة حلب شمالي سوريا.

كما دخلت سيارات تابعة لميليشيات إيرانية السبت، قادمة من الأراضي العراقية إلى مدينة البوكمال (122 كم جنوب شرق مدينة دير الزور) شرقي سوريا.

المستجدات السياسية والدولية:

قال المبعوث الدولي إلى سوريا غير بيدرسون، إن هناك اختلافات عميقة بين وفود "اللجنة الدستورية" السورية إضافة إلى "الكثير من الشكوك وانعدام الثقة بينهم".

وأقر أعضاء "اللجنة الدستورية" السورية الجمعة، النظام الداخلي لـ"اللجنة" في مقر الأمم المتحدة بمدينة جنيف.

وقال عضو "هيئة المفاوضات" ال يحيى العريضي في تصريحات نقلها حساب "اللجنة الدستورية" على موقع "تويتر"، إنهم "يعملون بكل جد من أجل إنجاح أعمال اللجنة، والتمكن من صياغة دستور يحفظ كرامة الإنسان في سوريا ويضمن حقوقه".

في سياق آخر، رفعت عدة نساء تحملن الجنسية الهولندية ممن انتسبن لتنظيم "الدولة الإسلامية" دعوى قضائية عن طريق عدد من المحامين، يطالبن فيها بلادهن باستعادتهن مع أطفالهن من مخيم تشرف عليه "الإدارة الذاتية" الكردية في سوريا.

وأعلن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو السبت، أنهم نقلوا عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" الأجانب، الذين ضبطوهم في مدينة تل أبيض بالرقة ومدينة رأس العين بالحسكة شمالي شرقي سوريا، إلى محافظة حلب شمالي البلاد.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 نوفمبر، 2019 8:55:52 م تقرير عسكريسياسي انفجار
التقرير السابق
فصائل عسكرية تسيطر على مواقع لقوات النظام شمال اللاذقية وتركيا وروسيا تسيّران أول دورية مشتركة في الحسكة
التقرير التالي
قتيل وجريح بقصف قرب الحسكة واختيار القائمة "المصغرة" للجنة الدستورية السورية