قتيل وجريح بقصف قرب الحسكة واختيار القائمة "المصغرة" للجنة الدستورية السورية

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 نوفمبر، 2019 9:04:41 م تقرير دوليعسكريسياسي معركة شرق الفرات

المستجدات الميدانية والمحلية:

 

قتل شخص وأصيب آخر من "منظمة أحرار بورما" (The Free Burma Rangers) الأحد، نتيجة قصف مدفعي قرب مدينة الحسكة شمالي شرقي سوريا.

وفي الغضون قالت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) الأحد، إنها سيطرت على 13 قرية في محافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا، بعد اشتباكات مع الجيش الوطني السوري التابع للحكومة السورية المؤقتة، بينما الأخير ذلك.

ودارت السبت، مواجهات بين "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)  و الجيش الوطني السوري المدعوم تركياً في قرية تقع بمنطقة رأس العين (73 كم شمال مدينة الحسكة) شمالي شرقي سوريا.

 

في السياق أعلنت وزارة الدفاع التركية السبت، عن انتهاء المفاوضات مع الجانب الروسي بما يخص المنطقة الآمنة شمالي شرقي سوريا.

وتزامنا مع ذلك أبدى "مجلس سوريا الديمقراطية" (مسد) السبت، استعداده التفاوض مع حكومة النظام السوري "دون شروط مسبقة" بما يخص أوضاع شمالي شرقي سوريا.

وقالت الرئيسة المشتركة لـ  (مسد) أمينة عمر السبت، إن "المجلس" يعول على دور الجانب الروسي للتفاوض سياسيا مع حكومة النظام السوري بما يخص شمالي شرقي سوريا.

بالمقابل خرجت مظاهرة ضد النظام السوري الأحد، في مدينة الرقة التي تسيطر عليها "الإدارة الذاتية" الكردية شمالي شرقي سوريا.

وقال شهود عيان ومصادر محلية لـ "سمارت" إن ما يقارب 150 شخصا بينهم موظفون في "الإدارة الذاتية" الكردية خرجوا بمظاهرة في شارع "تل أبيض" بمدينة الرقة ضد دخول قوات النظام إلى قرى وبلدات شمالي شرقي سوريا.

وتزامنت المظاهرة مع تعزيز قوات النظام السوري مواقعها المشتركة مع "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) قرب بلدة عين عيسى (49 كم شمال مدينة الرقة) شمالي شرقي سوريا.

 

وفي السياق سيّرت الولايات المتحدة الأمريكية الأحد، دورية عسكرية في منطقة المالكية (145 كم شمال شرق مدينة الحسكة) شمالي شرقي سوريا، انطلقت من بلدة رميلان وصولا إلى مدينة القامشلي.

 

من جانب آخر اغتال مجهولون السبت، ثلاثة مقاتلين من الجيش الوطني السوري في منطقة جرابلس (136 كم شمال شرق مدينة حلب) شمالي سوريا.

كما قتل قائد عسكري بالجيش الوطني السوري الأحد، بانفجار عبوة ناسفة في سيارته في شمال محافظة حلب شمالي سوريا.

وقتل مدنيان وجرح آخران بانفجار لغم من مخلفات الاشتباكات في شمالي محافظة حماة وسط سوريا.

كما جرح مدني الأحد، بقصف مدفعي لقوات النظام السوري على الريف الغربي لمحافظة إدلب شمالي سوريا.

على صعيد آخر خرج العشرات بمظاهرة ليل السبت – الأحد، ضد "هيئة تحرير الشام" وزعيمها الملقب "أبو محمد الجولاني" وسط مدينة إدلب شمالي سوريا.

وقتل عناصر لقوات النظام السوري الأحد، باشتباكات مع الفصائل العسكرية في شمالي محافظة اللاذقية غربي سوريا.

 

خدميا اشتكى موظفون في حكومة النظام السوري من سوء خدمة الصرافات الآلية وخروج معضمها عن الخدمة في العاصمة السورية دمشق، ما يمنعهم من الحصول على رواتبهم في الوقت المحدد.

وقال أحد الموظفين لـ"سمارت" الأحد، إن أغلب الصرافات التابعة للمصرف العقاري لاتعمل وخاصة المتواجدة في ساحة المحافظة ومنطقة البرامكة وسط العاصمة، ما يسبب ازدحاما على الصرافات العاملة، ما يؤدي إلى نفاذ النقود منها بسرعة.

 

المستجدات السياسية والدولية:

*كشف مصدر مقرب من أعضاء باللجنة الدستورية السورية لـ"سمارت" السبت، أسماء أعضاء اللجنة الدستورية "المصغرة" المكونة من 45 عضوا بالتساوي بين قوائم "النظام" و"هيئة التفاوض السورية" و"المبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا" .

 

 

*دار خلاف تركي – هولندي السبت، على إعادة نساء من تنظيم "الدولة الإسلامية" اللواتي يحملن الجنسية الهولندية إلى بلادهن.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 نوفمبر، 2019 9:04:41 م تقرير دوليعسكريسياسي معركة شرق الفرات
التقرير السابق
عشرات الضحايا بانفجار في الرقة واختلافات عميقة وانعدام ثقة بين وفود "اللجنة الدستورية"
التقرير التالي
ضحايا بقصف مكثف للنظام في إدلب ودخول قوات روسية إلى بلدة عين عيسى بالرقة