ضحايا أطفال بقصف روسي جنوب إدلب ومحتجون يطردون "تحرير الشام" من مدينة شمالها

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 نوفمبر، 2019 9:01:39 م تقرير دوليعسكري عدوان روسي

المستجدات الميدانية والمحلية:

قتل ثلاثة أطفال وجرحت والدتهم الثلاثاء، بقصف جوي روسي استهدف قرية الدار الكبيرة جنوب محافظة إدلب شمالي سوريا.

وقال قائد قطاع الدفاع المدني في منطقة معرة النعمان عبادة ذكرى بتصريح إلى "سمارت": إن فرق الدفاع انتشلت ثلاثة ضحايا أطفال من تحت أنقاض منزلهم في قرية الدار الكبيرة وأسعفت والدتهم المصابة إلى أقرب مشفى ميداني في المنطقة، لافتا أن العائلة نازحة من مدينة اللطامنة شمال حماة.

كما قتل سبعة مقاتلين من "الجبهة الوطنية للتحرير" الثلاثاء، بغارة جوية روسية استهدفت قرية المشيرفة جنوب شرق محافظة إدلب شمالي سوريا.

وطرد محتجون الاثنين، جباة أموال تابعين لـ"حكومة الإنقاذ" وعناصر "هيئة تحرير الشام" من مدينة كفر تخاريم (24 كم شمال مدينة إدلب) شمالي سوريا.

 

في سياق آخر، أعلنت تركيا الثلاثاء، أنها اعتقلت شقيقة زعيم تنظيم "الدولة الإسلامية" السابق الملقب "أبو بكر البغدادي"، في منطقة اعزاز بحلب شمالي سوريا.

وقال مسؤول تركي إن رسمية عواد، أخت "البغدادي" البالغة من العمر 65 عاما، اعتقلت في مداهمة قرب مدينة أعزاز الاثنين، وكان بصحبتها خمسة أطفال، مضيفا "نأمل أن نستخلص معلومات ثمينة من شقيقة البغدادي عن العمل داخل داعش"، حسب وكالة "رويترز".

 

من جانب آخر، اتهم ناشطون الثلاثاء، الجيش الوطني السوري بالمسؤولية عن مقتل مسّن في منطقة عفرين (44 كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا.

 

أما شرق الفرات، سيرت روسيا وتركيا الثلاثاء، أول دورية عسكرية مشتركة لهما في مدينة عين العرب "كوباني" (136 كم شمال شرق مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقالت مصادر محلية وناشطون لـ "سمارت" إن أربع سيارات عسكرية روسية ومثلها تتبع للجيش التركي بدأت بدورية عسكرية مشتركة من مدينة عين العرب "كوباني" على الحدود السورية - التركية وصولا إلى مدينة تل أبيض شمال الرقة.

كما أنشأت قوات النظام السوري الثلاثاء، ست نقاط عسكرية على الحدود السورية - التركية قرب مدينة الحسكة شمالي شرقي سوريا.

 

 

وافتتحت وزارة الدفاع التابعة للحكومة السورية المؤقتة محكمتين عسكريتين في منطقتي تل أبيض بمحافظة الرقة ورأس العين في محافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا.

كما جرح مدنيان بانفجار سيارة مفخخة الثلاثاء، بمدينة تل أبيض (85 كم شمال مدينة الرقة) شمالي شرقي سوريا.

وقالت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، الثلاثاء، إنها أفشلت هجوما جديدا للجيش الوطني السوري على عدة قرى في ريف تل تمر بمحافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا.

 

كذلك اعتقلت "وحدات حماية الشعب" الكردية ليل الاثنين – الثلاثاء شبانا في مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا، بتهمة الفرار من الخدمة الإلزامية التي تفرضها "الإدارة الذاتية" الكردية.

 

أما جنوبا قتل ليل الاثنين – الثلاثاء، ممرض متطوع مع ميليشيا "حزب الله" اللبناني برصاص مجهولين قرب بلدة المزيريب (11 كم شمال مدينة درعا) الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري، جنوبي البلاد.

 

وعثر أهال ليل الاثنين – الثلاثاء، على جثة شاب مقتولا بطلق ناري في محافظة درعا الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري جنوبي البلاد.

وفي حمص قتل قائد عسكري سابق بالجيش السوري الحر، بإطلاق نار في مدينة تلبيسة (14 كم شمال مدينة حمص) وسط سوريا.

 

وتراجعت حركة بيع السجاد في أسواق العاصمة السورية دمشق مع قدوم فصل الشتاء، نتيجة ارتفاع سعر المتر الواحد أكثر من 20 بالمئة عن العام الماضي.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 نوفمبر، 2019 9:01:39 م تقرير دوليعسكري عدوان روسي
التقرير السابق
ضحايا بقصف مكثف للنظام في إدلب ودخول قوات روسية إلى بلدة عين عيسى بالرقة
التقرير التالي
التوصل لاتفاق ينهي هجوم "تحرير الشام" على كفرتخاريم و"هيئة التفاوض" تطالب الأمم المتحدة بإيقاف القصف على إدلب