روسيا وتركيا تجتمعان لتحديد النفوذ شمال شرق سوريا وأمريكا تتهم النظام بعرقلة اللجنة الدستورية

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 ديسمبر، 2019 9:47:06 م تقرير دوليعسكريسياسيأعمال واقتصاد معركة شرق الفرات

أهم المستجدات الميدانية والمحلية:

عقدت القوات الروسية والجيش التركي الأحد، اجتماعا عند صوامع قرية عالية التابعة لناحية رأس العين بمحافظة الحسكة لترسيم مناطق نفوذ الطرفين شمالي شرقي سوريا.

وقال المتحدث باسم "الجيش الوطني السوري" المدعوم من تركيا الرائد يوسف الحمود في تصريح إلى "سمارت"، إن الطريق الدولي "m4" سيكون تحت إشراف مشترك بين الجانبان الروسي والتركي، حيث من المتوقع أن ينسحب "الجيش الوطني" إلى شمال الطريق  بمسافة 400 متر.

إلى ذلك حولت قوات روسية السبت، مركزا تابعا لـ "وحدات حماية المرأة" الكردية (YPJ) إلى مقر في مدينة عامودا (67 كم شمال مدينة الحسكة) شمالي شرقي سوريا.

وقال شهود عيان لـ "سمارت" إن القوات الروسية اتخذت من مركز "أكاديمية الحماية الذاتية للمرأة" في مدينة عامودا مقرا جديدا لها، ورفعت فوقه العلم الروسي.

وجرح خمسة أشخاص السبت، بانفجار سيارة مفخخة في مدينة تل أبيض (82 كم شمال مدينة الرقة) شمالي شرقي سوريا.

وقالت مصادر محلية وناشطون لـ "سمارت" إن سيارة مفخخة انفجرت في المنطقة الصناعية في حي عين العروس بمدينة تل أبيض، ما أدى إلى إصابة خمسة أشخاص بجروح بالغة، حيث أسعف أربعة منهم إلى المستشفيات التركية.  

وقالت مصادر عسكرية في "هيئة الدفاع الذاتي" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية بتصريح إلى "سمارت" الأحد، إن عناصر "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)اعتقلوا خلال اليومين الماضيين 40 شابا من قرى حوس و المعيزيلة إضافة إلى وشنينة و الرحيات لسوقهم إلى التجنيد الإجباري، دون ذكر تفاصيل إضافية.

كذلك احتجزت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) الأحد، عنصرين لقوات النظام السوري بسبب دخولهما إلى مدينة الطبقة (55 كم غرب مدينة الرقة) شمالي شرقي سوريا.

وقالت مصادر من قوات "الأسايش" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية في تصريح إلى "سمارت"، إن قوى الأمن العام التابعة لـ "قسد" احتجزت عنصرين من قوات النظام أثناء تجولهما في المدينة، حيث يدخل عناصر النظام إلى المدينة أحيانا بهدف شراء بعض الحاجيات، أو لزيارة أقارب لهم.

في حين أطلقت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) الأحد، سراح أشخاص اعتقلتهم قبل نحو عشرة أيام بتهمة الانتماء إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" بعد احتجازهم في أحد سجونها بمحافظة دير الزور شمالي شرقي سوريا.

وقال مصدر محلي لـ "سمارت"، إن "قسد" أطلقت سراح 15 شخصا من أهالي بلدة ذيبان التابعة لمنطقة الميادين شرق دير الزور، بعد أن كفلهم بعض شيوخ العشائر في المنطقة.

على صعيد آخر، استعادت قوات النظام السوري الأحد، السيطرة على قريتي إعجاز وسروج (50 كم جنوب شرق مدينة إدلب) شمالي سوريا، وسط استمرار الاشتباكات مع الفصائل العسكرية بالمنطقة.

وقال مصدر عسكري من "الجبهة الوطنية للتحرير" لـ"سمارت" إن قوات النظام سيطرت على قريتي إعجاز وسروج بعد سبع محاولات وسط قصف مكثف بمختلف أنواع الأسلحة الأمر الذي لم يسمح للفصائل العسكرية تثبيت نقاط عسكرية للدفاع عن القرية.

وكانت الفصائل العسكرية سيطرت السبت 30 تشرين الثاني 2019، على قرى مغارة وميرزا واعجاز والمشيرفة ورسم الورد وسروج واسطبلات جنوب شرق مدينة إدلب، بعد معارك ضد قوات النظام السوري.

في سياق متصل، قتل مدنيان وجرح ثلاثة آخرين الأحد، بقصف جوي من الطائرات الحربية التابعة للنظام السوري وروسيا على مدينة كفرنبل وقرية تل كرسيان في محافظة إدلب شمالي سوريا.

وأوقف المجمع التربوي في مدينة معرة النعمان (31 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا، الأحد، الدوام في المدارس التابعة له.

وقال "المجمع التربوي" التابع لمديرية التربية في إدلب في أمر إداري على حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي، إن ذلك يأتي بسبب هجمات قوات النظام وقصف المستمر على محافظة إدلب.

بينما قتل وجرح عناصر لقوات النظام السوري الأحد، بمحاولة تقدم جديدة فاشلة في محافظة اللاذقية غربي سوريا.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" إن ثلاثة عناصر لقوات النظام قتلوا وجرح عشرة آخرين باشتباكات مع الفصائل العسكرية والكتائب الإسلامية في محيط قرية كبانة بريف اللاذقية الشمالي الشرقي.

وفي جنوبي سوريا، خرجت مظاهرة في قرية الكرك الشرقي (24 كم شرق مدينة درعا) جنوبي سوريا، ليل السبت - الأحد،  ضد النظام السوري وتواجد الميليشيات الإيرانية في المنطقة.

وقال ناشطون محليون لـ "سمارت"، إن العشرات من أبناء القرية طالبوا بخروج الميليشيات الإيرانية من المنطقة، وعبروا عن تضامنهم مع المعتقلين في سجون النظام مطالبين بالإفراج عنهم، ورفعوا لافتات كتب على بعضها: "المعتقلين مطلب لارجوع عنه"، و"نرفض ان يكون معتقلونا سلعة في البازارات السياسية "، و "إيران وميليشياتها الطائفية ليس لكم مكان في حوران الكرامة". 

واحتجز متطوعون في "الفرقة الرابعة" التابعة لقوات النظام السوري الأحد، ضابطا من الأخير شمال مدينة درعا جنوبي سوريا.

وقالت مصادر محلية بتصريح إلى "سمارت"، إن متطوعين مع "الفرقة الرابعة" وشبانا من قرية اليادودة (8 كم شمال غرب مدينة درعا) نصبوا حواجز مؤقتة وفتشوا السيارات المارة عبرها بحثا عن ضباط وعناصر في "الأمن العسكري" بهدف احتجازهم ومقايضتهم على معتقل لدى الأخير.

وجرح طفلان السبت، بانفجار قنبلة عنقودية من مخلفات قصف سابق للنظام، عثرا عليها قرب منزل في مدينة جاسم (41 كم شمال مدينة درعا) جنوبي سوريا.

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت" إن الطفلين عثرا على قنبلة عنقودية قرب أحد المنازل، من مخلفات قصف صاروخي سابق للنظام على المدينة، حيث انفجرت عندما كانا يلعبان بها.

اقتصاديا، واصلت الليرة السورية انهيارها في معظم المحافظات السورية الأحد، حيث بلغ سعر صرف الدولار الأمريكي 870 ليرة للمبيع بالعاصمة دمشق ووصل إلى عتبة 840 في معظم المحافظات السورية.

وأغلقت قوات النظام السوري محلات صرافة في مدينة حلب شمالي سوريا، بعد رفضها التعامل بعملة من فئة الـ 2000 ليرة سورية، التي أصدرها النظام السوري حديثا.

وقال مصدر خاص لـ "سمارت" الأحد، إن "الأمن العسكري" التابع لقوات النظام السوري اعتقل صرافين اثنين وأغلق بالشمع الأحمر ستة محلات صرافة في شارعي النيل والجميلية السبت، نتيجة رفضهم التعامل بعملة الـ 2000 ليرة سورية.

وأغلقت معظم محال صياغة الذهب في مدينة حماة الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري وسط البلاد، بسبب ارتفاع سعره حيث وصل لـ33000 ليرة سورية للغرام الواحد.

وقال تجار في سوق الذهب بالمدينة لـ"سمارت" الأحد، إنهم اوقفوا عمليات شراء الذهب من مدينة حلب بسبب ارتفاع أسعاره التي وصلت لـ 33 ألف ليرة سورية للغرام الواحد، مكتفين بالذهب الموجود مسبقا لديهم، ومعظم المحال أغلقت أبوابها والمفتوح منها لا يضع الذهب على الواجهات.

أهم المستجدات السياسية والدولة:

قالت الولايات المتحدة الأمريكية إن النظام السوري مسؤول عن تعثر أعمال "اللجنة الدستورية السورية"، وذلك عقب انتهاء الجولة الثانية من المحادثات في مدينة جنيف السويسرية.

وأضافت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية مورغان أورتاغوس في بيان السبت، إن وفد النظام السوري بـ"اللجنة الدستورية" وضع شروطا مسبقة تنتهك النظام الداخلي للجنة، واعتبرت أن هذه الشروط محاولة لتأخير جهود تدعمها المجموعة المصغرة ومجموعة "أستانا".

وطالبت هيئة التفاوض السورية المنبثقة عن مؤتمر "الرياض 2" من "منصة موسكو" استبدال أحد ممثليها لديها.

وقال المتحدث الرسمي بإسم "هيئة التفاوض" يحيى العريضي بتصريح إلى "سمارت" إنهم طلبوا بالاجتماع العام الأخير استبدال مهند دليقان بسبب "مخالفة القواعد الإجرائية الناظمة لعمل فرق هيئة التفاوض للجنة الدستورية"، دون توضيح المخالفة بدقة.

وتستعد أيرلندا لاستلام امرأة وطفلتها من عوائل تنظيم "الدولة الإسلامية" محتجزتين لدى  الحكومة التركية.

وقال رئيس وزراء أيرلندا ليو فارادكار السبت، إن بلاده تستعد لتسلم المواطنة ليزا سميث وطفلتها البالغة من العمر عامين مطلع الأسبوع الجاري، وهما من عوائل تنظيم "الدولة"، بعد أن حددت تركيا هويتهما تمهيدا لترحيلهما.

 

 

 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 ديسمبر، 2019 9:47:06 م تقرير دوليعسكريسياسيأعمال واقتصاد معركة شرق الفرات
التقرير السابق
فصائل تستعيد السيطرة على قرى جنوب إدلب بمواجهات مع النظام و"اللجنة الدستورية" تنهي جولتها الثانية دون التوافق على جدول الأعمال
التقرير التالي
عشرات القتلى والجرحى بقصف جوي للنظام وروسيا على إدلب وضحايا بقصف مدفعي لـ "الجيش الوطني" شمال حلب