10 مدن و140 قرية .. خطة تركيا لتوطين مليون سوري شرق الفرات

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 ديسمبر، 2019 6:14:47 م تقرير موضوعي دوليعسكريأعمال واقتصاد معركة شرق الفرات

سمارت - تركيا

تسعى تركيا لإعادة توطين مليون لاجئ سوري في المناطق التي سيطرت عليها خلال معركة شرق الفرات ضد "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، في خطة أعلن عنها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وسط غموض يلف طريقة وزمن تنفيذها، خاصة في ظل استمرار الانتهاكات والاعتداءات التي يرتكبها الجيش الوطني السوري التابع للحكومة السورية المؤقتة، إضافة إلى انتشار التفجيرات وعدم استقرار المنطقة.

تتضمن الخطة التركية بناء عشر مراكز مدن إضافة إلى 140 قرية، بتكلفة تصل إلى أكثر من 20 مليار يورو، دون معرفة الجهات التي ستتكفل في تنفيذ المشاريع أو تمولها.

وتأتي مساعي تركيا لإعادة توطين مليون لاجئ سوري في منطقتي تل أبيض شمال مدينة الرقة ورأس العين بمحافظة الحسكة، وسط اتهامات من قبل "قسد" والإدارة الذاتية" الكردية ومنظمات حقوقية وناشطين للحكومة التركية بأنها تسعى إلى تغيير ديموغرافية المنطقة، من خلال إسكان أناس جدد مكان سكان المنطقة الأصليين.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 ديسمبر، 2019 6:14:47 م تقرير موضوعي دوليعسكريأعمال واقتصاد معركة شرق الفرات
التقرير السابق
أسعار المحروقات تقفز عاليا في حلب
التقرير التالي
مؤسسات "الحكومة المؤقتة" تستغني عن الليرة السورية ودعوات لاستبدالها في الأسواق أيضا