توتر أمني واحتجاجات ضد قوات النظام في درعا على خلفية حملات الاعتقال

تحرير ميس نور الدين, حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 يناير، 2020 2:54:11 م تقرير حي عسكري معتقل

سمارت - درعا

شهدت مدن وبلدات محافظة درعا جنوبي سوريا خلال اليومين الماضيين توترا أمنيا على خلفية حملات اعتقالات شنتها قوات النظام السوري بحق عدد من المدنيين، ما دفع مقاتلون في فصائل عسكرية سابقة إلى خطف عناصر للنظام بهدف مبادلتهم مع المعتقلين.

وبعد مفاوضات بين الطرفين أطلق المقاتلون سراح العناصر مقابل تعهد النظام بالإفراج عن معتقلين لديه إلا أنه لم يلتزم بوعوده ما دعا أهالٍ في مدينة درعا وقرية الكرك الشرقي للتظاهر مطالبين بالإفراج عن المعتقلين.

وفي ظل استمرار تأزم الوضع الأمني في درعا هدد قيادي في الجيش السوري الحر بإعادة تفعيل غرفة عمليات "البنيان المرصوص" في أحياء درعا لمواجهة حملات الاعتقال وعمليات الخطف التي اتهم النظام بالقيام بها.

لقراءة المزيد: اضغط هنا

جميع الحقوق محفوظة © 2019 وكالة سمارت للأنباء

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين, حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 يناير، 2020 2:54:11 م تقرير حي عسكري معتقل
التقرير السابق
النظام يرتكب مجزرة في مدينة إدلب في ظل الهدنة الروسية - التركية