"مؤتمر القاهرة الثاني" يبدء جلساته بغياب الائتلاف السوري

من قبل فريق سمارت 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 يونيو، 2015 10:40:39 م خبر دوليسياسي الائتلاف الوطني السوري

انطلق في العاصمة المصرية القاهرة، اليوم الاثنين، مؤتمر "من أجل الحل السياسي في سوريا"، والذي يضم نحو 200 معارض سوري، لإيجاد حل سياسي يضمن انتقال السلطة في سوريا لهيئة حكم انتقالية.

وقال عضو اللجنة السياسية لمؤتمر القاهرة، جهاد مقدسي، إن "الائتلاف السورى رفض المشاركة فى المؤتمر قبيل توجيه الدعوات"، مشيراً أن "هدف مؤتمر القاهرة ليس إقصاء أحد، وأن هناك أجندة سياسية واضحة تتمسك بالحل السياسي"، بحسب جريدة "اليوم السابع" المصرية.

من جانبه، قال فايز سارة، عضو الائتلاف الوطني السوري، للمصدر ذاته، "إن مؤتمر المعارضة المنعقد حالياً في القاهرة تحت عنوان "من أجل الحل السياسى فى سوريا"، يأتي فى إطار السعى لإيجاد حل سياسي للأزمة السورية، مؤكداً أنه "عند بدء المحادثات سيكون نظام الأسد موجوداً حتى نقل الحكم إلى هيئة الحكم الانتقالي".

كما أكد "سارة"، على ضرورة "الحفاظ على مؤسسات الدولة السورية"، مشيراً إلى "وجود خطة للحفاظ على تلك المؤسسات وإعادة هيكلتها وعلى رأسها العسكرية والأمنية، والحفاظ على وحدة واستقرار سوريا"، لافتاً أن "هيئة الحكم الانتقالي لابد أن تتشكل بعد شهرين من بدء المحادثات".

وأوضح "سارة"، أن "النظام الديمقراطي الجديد الذى سيتولد عن هيئة الحكم الانتقالي، سيقوم هو بإدارة تلك المؤسسات"، منوهاً، أن "التدخل العسكرى مرهون بالتطورات الميدانية في البلاد، وأن أي تدخل أجنبي سيفاقم الأزمة، وأن الحل السياسي هو الأنجح لحل الأزمة بعيداً عن التدخلات العسكرية".

وأشار أيضاً، إلى أن "المعارضة السورية لا تتشكل في الاتئلاف، وإنما تتشكل في الداخل والخارج"، مؤكدًا ضرورة "وجود توافق بين معظم قوى المعارضة لمعالجة القضية السورية"، وموضحًا أن "الاعتراف الدولي بالائتلاف ممثلاً للشعب السوري لا يعطي الحق للأخير لأن ينظر وكأنه النقطة المحورية في حوارات وسياسات المعارضة"، وفق المصدر ذاته.

الاخبار المتعلقة

من قبل فريق سمارت 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 يونيو، 2015 10:40:39 م خبر دوليسياسي الائتلاف الوطني السوري
الخبر السابق
قتيل بقصف مدفعي على مدينة الزبداني في ريف دمشق
الخبر التالي
جرحى بقصف مدفعي على بلدة إبطع في درعا