قتيل مدني وجرحى بمحاولة اغتيال قيادي بـ"أحرار الشام" ومقاتلين بالجيش الحر بإدلب

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 يونيو، 2016 7:45:06 م خبر عسكري حركة أحرار الشام

قتل مدني وجرح ثمانية مقاتلين، اليوم الخميس، بمحاولتي اغتيال طالت قيادي من "حركة أحرار الشام الإسلامية"، وأخرى استهدفت مقاتلون لـ"تجمع صقور الغاب" في ريف إدلب الجنوبي، حسب مراسل "سمارت".

وقال مراسلنا، إن عبوة ناسفة زرعها مجهولون، استهدفت سيارة القيادي في "أحرار الشام" يوسف السعيد، على الطريق بين بلدتي حزارين ومعرة حرمة، ما أدى لمقتل مدني كان في المنطقة، وإصابة مقاتل برفقة القيادي، فيما لم يصب الأخير بأي أذى.

كذلك، جرح سبعة مقاتلين من " تجمع صقور الغاب" المنضوي تحت "جيش النصر"،  نتيجة استهدافهم بلغم أرض على الطريق الواصل بين قريتي النقير والشيخ مصطفى بريف إدلب الجنوبي، حالة اثنين منهم خطيرة.

ويتعرّض قياديي "حركة أحرار الشام" في الأونة الأخيرة لسلسلة اغتيالات، حيث قتل في الخامس من الشهر الجاري،  القيادي عبدو الحجي واثنين من مرافقته، بعملية اغتيال نفذها مجهولون، سبقها عملية مماثلة أدت إلى مقتل القيادي "أبو خليل".

و اتهم مدير العلاقات الخارجية السياسية في 
"أحرار الشام"، النظام و"داعش" ومخابرات عالمية بشن حملة أمنية وإعلامية عليها.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 يونيو، 2016 7:45:06 م خبر عسكري حركة أحرار الشام
الخبر السابق
النظام يمنع دخول مساعدات أممية طبية وزراعية لحي الوعر بحمص
الخبر التالي
"الناتو": روسيا تحضر لمناورات عسكرية كبيرة وعدوانية