سبعة قتلى من عائلة واحدة برصاص حرس الحدود التركي أثناء محاولتهم العبور لتركيا

اعداد إيمان حسن | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يونيو، 2016 10:07:06 ص خبر عسكريإغاثي وإنساني لاجئون

قضى سبعة أشخاص من عائلة واحدة، ليل السبت الأحد، برصاص حرس الحدود التركي (الجندرما)، أثناء محاولتهم العبور إلى تركيا عبر قرية خربة الجوز الحدودية بريف جسر الشغور في إدلب.

ونقل مراسلنا عن مركز الدفاع المدني في قرية بداما بريف إدلب، والحدودية مع تركيا، أن القتلى رجل وستة أطفال، فيما جرح أربعة آخرون بينهم طفلان، جميعهم من مدينة جرابلس بريف حلب.

وأوضح مراسلنا أن الضحايا استهدفوا من قبل حرس الحدود برشاش على عربة عند الحدود.

يشار أن حرس الحدود التركي قتل امرأة في شباط الماضي أيضاً خلال محاولتها عبور الحدود في قرية إكدة بريف حلب الشمالي.

ونفت السلطات التركية في 11 أيار إطلاق حرس الحدود النار على لاجئين سوريين أثناء محاولتهم دخول الأراضي التركية. مشيرة إلى أن شبكات تهريب البشر هي من تطلق هذه الإشاعات بسبب تقييد عملها، بعد تشديد السلطات التركية الرقابة على الحدود.

كذلك طالبت منظمة "هيومن رايتس ووتش" في 10 أيار، السلطات التركية بالتوقف عن صد اللاجئين السوريين على الحدود بين البلدين والتحقيق في استخدام "القوة المفرطة" من قبل حرس الحدود.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يونيو، 2016 10:07:06 ص خبر عسكريإغاثي وإنساني لاجئون
الخبر السابق
قتلى لقوات النظام باشتباكات مع "الحر" في النعيمة بدرعا
الخبر التالي
"كي مون" يزور مخيمات اللاجئين في اليونان