11 قتيلا وعشرات الجرحى بقصف جوي روسي وللنظام على إدلب وريفها

اعداد هبة دباس, عمر عبد الفتاح | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 يونيو، 2016 7:36:13 م - آخر تحديث بتاريخ : 25 يونيو، 2016 11:11:25 م خبر عسكري جريمة حرب

 تحديث بتاريخ 2016/06/25 22:04:22 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

 قضى 11 مدنياً، بينهم أطفال، وجرح عشرات آخرون، اليوم السبت، بقصف جوي روسي، وآخر نفذته طائرات النظام الحربية على مدينة إدلب وريفها، حسب ما أفاد مراسل "سمارت".

وقال مراسلنا إن طائرات النظام الحربية شنت غارات بالقنابل العنقودية على حي سكني في مدينة خان شيخون، ما أسفر عن مقتل مدنيين وجرح خمسة آخرين غالبيتهم في حالة خطرة حسب الدفاع المدني في المدينة.

وطالت غارات مماثلة بلدة كراتين في الريف الشمالي، قضى فيها ستة مدنيين، بينهم طفل وامرأة، وجرح ثمانية آخرون، حسب الدفاع المدني.

كما تعرضت بلدة البارة بإدلب لأربع غارات نفذتها طائرات حربية روسية، قصفت إحداها بقنابل عنقودية، فيما ألقى أخرى ذخائر فسفورية، أسفرت عن مقتل مدني وجرح أربعة آخرين من بنيهم عنصر في الدفاع المدني، وفق ما ذكر مصدر من الدفاع المدني لـ "سمارت".

وتعرضت مدينة إدلب لغارتين نفذتهما طائرات النظام الحربية، ما أدى لمقتل مدنيين، وجرح 15 آخرين، بينهم نساء وأطفال، حسب ما أفاد مسؤول الإعلام بالدفاع المدني في منطقة إدلب.

وفي قرية "آفس" بريف مدينة سراقب، شنت طائرات النظام الحربية غارة بالصواريخ الفراغية على تجمع المدارس بالقرية، في حين ناشدت مديرية التربية في إدلب المجتمع الدولي التدخل لوقف استهداف المنشآت التعليمية.

كما طالت غارات أخرى محيط مدينة إدلب وقرية "عري" المحاذية لها، دون ورود أنباء عن إصابات، بحسب المراسل.

وتتعرض مدينة إدلب وريفها لقصف جوي تنفذه طائرات النظام الحربية وسلاح الجو الروسي، وقد أودى بحياة عشرات المدنيين، كان آخرهم ثلاثة مدنيين من عائلة واحدة، سقطوا جراء غارات لطائرات حربية روسية استهدفت الأطراف الجنوبية لمدينة إدلب. 

 

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس, عمر عبد الفتاح | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 يونيو، 2016 7:36:13 م - آخر تحديث بتاريخ : 25 يونيو، 2016 11:11:25 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
ارتفاع حصيلة قتلى الغارات الروسية على القورية بدير الزور لأكثر من 60 مدنياً
الخبر التالي
الإعلان عن افتتاح جامعة الشام العالمية بريف حلب