مشافي حي الوعر بحمص تعاني نقص الأجهزة والأدوية

اعداد جلال سيريس | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 يوليو، 2016 11:07:20 م خبر عسكرياجتماعيإغاثي وإنساني الحصار

وصف الدكتور أبو المجد الخالدي، المقيم بحي الوعر، أوضاع الحي بأنها تتحول "من سيء إلى أسوأ"، في ظل الحصار الذي تفرضه قوات النظام والنقص الكبير الذي تعاني منه المشافي بالمواد الأولية والأدوية.

وأكد أبو المجد، في تصريح خاص لـ"سمارت"، اليوم السبت، "وقوع 75 حالة وفاة، في الحي المحاصر منذ 3 سنوات" والمحروم من "المواد الإسعافية والجراحية، والأجهزة اللازمة للتشخيص"، كأجهزة الرنين المغنطيسي والطبقي المحوري، وكذلك "ندرة الأطباء أصحاب الاختصاصات الفرعية".

ونفى أبو المجد، صحة تقرير تم تداوله مؤخراً، حول وفاة شخص في الحي بعد اضطراره لتناول لحم القطط نتيجة الحصار، مؤكداً أن الرجل كان "يعاني من مرض السرطان، ومن التهاب مزمن بالصدر، وأنه تعرض لطلق ناري في وقت سابق"، وأشار الطبيب إلى أن عدم توفر الأجهزة الطبية والعلاج اللازم تسبب في النهاية بوفاته.

وأشار الخالدي للمساعدات التي وصلت عن طريق الأمم المتحدة، مؤكداً أن الحي تلقى في السابق وعوداً بإدخال المواد الجراحية والإسعافية وبعض الأجهزة، لكن النظام "لم يسمح بإدخالها".

وكانت قافلة مساعدات إنسانية، دخلت الحي في 18 تموز الجاري، حاملة 15 ألف سلة غذائية، و7,500 سلة معلبات، و2,225 صندوق شمع، فيما تم منع المواد الطبية والأدوات الجراحية وأدوية السرطان.

 

 

الاخبار المتعلقة

اعداد جلال سيريس | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 يوليو، 2016 11:07:20 م خبر عسكرياجتماعيإغاثي وإنساني الحصار
الخبر السابق
أمريكا: روسيا لم تقدم خطة ذات مصداقية لإنهاء الحرب في سوريا
الخبر التالي
"الإدارة الذاتية" تحجز السيارات المشبوهة والمخالفة في مناطق سيطرتها