"الفرقة 13": "جبهة فتح الشام" طرحت مبادرة لحل الخلاف بيننا

اعداد أمنة رياض | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 أغسطس، 2016 12:28:42 ص خبر عسكري الجيش السوري الحر

أكد قيادي في "الفرقة 13" التابعة للجيش السوري الحر، اليوم الجمعة، أن "جبهة فتح الشام"( جبهة النصرة سابقاً) قدمت مبادرة"طيبة"، لإنهاء الخلاف القائم بين الطرفين منذ أشهر.

وقال القيادي، الرائد موسى أبو حمود، خلال لقاء أجراه مراسلنا معه أثناء مشاركتة في مظاهرة بمدينة معرة النعمان بإدلب، إن "جبهة فتح الشام" طرحت هذه المبادرة منذ عشرة أيام، و"المؤشرات تشير بالتوجه نحو حل لهذا الخلاف".

وشدد "أبو حمود"، أن الطرفين" سيدخلان بصلح عام"، و"الفرقة 13" هي من طلبت وجود محكمة شرعية للبت بأمر عودة  القائد العام في الفرقة، المقدم أحمد السعود، مؤكداً أن الفرقة هي التي ستعاقبه في حال ثبت عليه أي اتهام.

وتابع: من الطبيعي أن يخطئ "السعود"، فالجميع معرضون لذلك"، ووصف ما حصل "بالأمر البسيط" ويمكن مناقشته والتوصل إلى حل، وأردف "جبهة فتح الشام" تختلف عن "جبهة النصرة".

وحول المظاهرات التي وصلت حتى 160 مع مظاهرة اليوم، والتي طالبت "جبهة فتح الشام" بإعادة سلاح "الفرقة 13" والخروج من معرة النعمان، رد قائلاً، "نحن خرجنا للمطالبة بحقوقنا لا ضد فتح الشام، والشارع هو من فرض المظاهرات وعند التوجه إلى حل سنتظاهر لنحيي جبهة فتح الشام".

​وكانت كل من "جبهة فتح الشام" و"الفرقة 13"، تبادلتا الاتهامات في آذار الفائت، بخصوص الاشتباكات التي دارت بينهما في معرة النعمان، وأسفرت حينها عن مقتل وإصابة عددٍ من الطرفين، لتقوم "النصرة" بعدها بمصادرة سلاح "الفرقة" واعتقال عدد من مقاتليها، عادت وأطلقت سراحهم بعد ذلك.

من جهة أخرى، لفت" أبو حمود" أن فصائل الجيش الحر تسعى لبناء مؤسسة عسكرية "صحيحة"، حيث سيتم حل جميع الفصائل ومنها "الفرقة 13" وربما "صقور الجبل" و"الفرقة الشمالية"، وتشكيل جسم عسكري موحد

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 أغسطس، 2016 12:28:42 ص خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
"الحر": نقبل بهدنة الـ 48 ساعة في حال شملت كل المناطق السورية
الخبر التالي
عشرات الضحايا بقصف جوي وصاروخي للنظام على "السعن الأسود" بحمص