بريطانيا ترحب بهدنة إنسانية في حلب وتطالب بتنفيذها بشكل فوري

اعداد عبيدة النبواني | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 أغسطس، 2016 11:30:07 ص خبر دوليإغاثي وإنساني هدنة

قال وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون إن تلميح روسيا حول تأييدها وقف القتال في حلب لمدة 48 ساعة يعتبر "خطوة إلى الأمام"، وإنه يجب تنفيذ هذه الخطة بشكل فوري لإيصال المساعدات إلى الأهالي المحاصرين.

وأضاف جونسون في بيان له، نشر ليلة أمس الجمعة، على موقع الخارجية أنه فقط عندما يتوقف القتال والقصف يمكن أن يكون هناك أمل في التوصل لحل سياسي في سوريا، يتضمن عملية الانتقال من نظام الأسد، إلى حكومة جديدة "ملتزمة بمصالح جميع السوريين".

وقال جونسون إن "العالم كله يشعر بالهلع، مما يعانيه أهل حلب من قصف للمدنيين الأبرياء وقتل للأطفال الذين لا حول لهم ولا قوة".

وأشارت الخارجية البريطانية أيضا، إلى أن بلادها تعتزم استضافة "الهيئة العليا للمفاوضات"، إضافة إلى شركاء دوليين، في السابع من أيلول القادم، حيث ستطرح الهيئة رؤيتها لمستقبل الانتقال السياسي في سورية.

وكانت "وزارة الدفاع الروسية" قالت، يوم الخميس الماضي، إن موسكو مستعدة لتطبيق هدنة إنسانية في حلب لمدة 48 ساعة أسبوعياً، دعماً لمقترحات المبعوث الأممي ستيفان دي ميستورا، فيما دعت وزارة الخارجية الألمانية روسيا لتوضيح شروط هذه الهدنة، منوهةً لضرورة عدم تكثيف المعارك قبل تطبيقها.

ودعا الاتحاد الأوروبي، أمس الجمعة، لوقف "الأعمال العدائية" بين الأطراف السورية، ورفع الحصار عن كافة المناطق السورية والسماح بإدخال المساعدات، فيما أبدت "الهيئة العليا للمفاوضات"، ترحيبها بأي مبادرة تسهم في إيصال المساعدات إلى المناطق المحاصرة، وترفع المعاناة عن السوريين.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبيدة النبواني | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 أغسطس، 2016 11:30:07 ص خبر دوليإغاثي وإنساني هدنة
الخبر السابق
قتيل وجرحى بقصف النظام للحسكة واستمرار الاشتباكات فيها
الخبر التالي
"دي ميستورا" يرحّب بإجلاء 36 شخصاً من الفوعة بإدلب ومضايا بريف دمشق