عمل فني في بنش بإدلب لتسليط الضوء على عوائق التعليم

اعداد مصطفى حسين | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 أغسطس، 2016 1:21:39 م خبر اجتماعيفن وثقافة ثقافة

أنجز فنان من مدينة بنش في ريف إدلب، رسماً جدارياً (غرافيتي) لتسليط الضوء على ما يواجهه الأطفال من عوائق في عملية التعلم، حسب مراسل "سمارت".

وقال المراسل إن الفنان الشاب عزيز الأسمر أتم عمله "الغرافيتي" بالرسم على الجدران في مدينة بنش بريف إدلب الشمالي، ممثلاً من خلال الرسومات "القصف العنيف" الذي تتعرض له المدينة، وبشكل خاص مدارسها، حيث رسم أطفالا بزي مدرسي وطائرة تستهدف المدرسة التي سيذهبون إليها للتعلم.

وأضاف المراسل بأنّ العبارات التي احتوتها الرسوم باللغتين العربية والإنجليزية هي "أنا لست إرهابيا"، و "أوقفوا القتل بدنا نتعلم"، مشيراً إلى أن الفنان يريد إيصال رسالة إلى العالم مفادها أن "من حق أطفال سوريا أن يمارسوا أدنى حقوقهم، ويذهبوا للمدراس ليتعلموا".

وسبق أن قالت منظمة "اليونيسيف"، أوائل شهر تموز الماضي، إن نحو 2.1 مليون طفل تتراوح أعمارهم بين 5 – 17 عاماً، أصبحوا خارج المدرسة، عقب خمس سنوات من اندلاع الأزمة في سوريا.

الاخبار المتعلقة

اعداد مصطفى حسين | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 أغسطس، 2016 1:21:39 م خبر اجتماعيفن وثقافة ثقافة
الخبر السابق
البرلمان التركي يصادق على تطبيع العلاقات مع "إسرائيل"
الخبر التالي
فصائل من "الحر" تتوصل للخطوط الرئيسية لـ"اتفاق اندماج" بإدلب