اكتشاف مقابر جماعية بمدينة منبج بحلب لمدنيين وعناصر من "داعش"

اعداد جلال سيريس | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 أغسطس، 2016 12:06:19 ص خبر عسكري جريمة حرب

قال الناشط الإعلامي أحمد المحمد، من مدينة منبج شرق حلب، في حديث لـ"سمارت" يوم السبت، إن صور المقابر الجماعية التي نشرتها قناة "روسيا اليوم" في مدينة منبج بحلب، تعود لمدنيين وعناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" قتلوا خلال العمليات العسكرية في المدينة.

وأضاف "المحمد"، أن المدفونين في هذه المقابر، يتاروح عددهم بين 30 ــ 40 قتيلاً معظمهم من المدنيين الذي قتلوا جراء القصف وعمليات القنص خلال المعارك التي دارت في المدينة بين "مجلس منبج العسكري" وتنظيم "الدولة".

وكشف "المحمد" أنه منذ أشهر لجأ أهالي المدينة لدفن القتلى في حديقة "حوى" وقرب "جامع الشهداء" بأحياء منبج الغربية لعدم قدرتهم على الوصول للمقابر الرئيسية نتيجة القصف والقنص.

ونوّه الناشط، أن من بين المدفونين في المقابر قسم معروف لدى الأهالي، وقسمٌ آخر لمجهولي الهوية، ومن بين المدفونين فيها عناصر من تنظيم "الدولة".

وأظهرت مقاطع مصورة نشرتها قناة إخبارية روسية، اليوم السبت، عدداً من المقابر الجماعية، قالت إنها في مدينة منبج بالريف الشرقي لحلب.

وقالت قناة "روسيا اليوم"، إن "قوات سوريا الديمقراطية"، تمكنت من أكتشاف 27 مقبرة جماعية، يوم أمس الجمعة، ولم تنشر القناة معلومات عن المسؤول عن هذه المقابر.

يأتي اكتشاف هذه المقابر الجماعية بعد تمكن "قوات سوريا الديمقراطية"، من السيطرة على مدينة منبج بعد اشتباكات استمرت أكثر من 70 يوماً مع تنظيم "الدولة الإسلامية" هناك.

الاخبار المتعلقة

اعداد جلال سيريس | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 أغسطس، 2016 12:06:19 ص خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
ألمانيا تطالب روسيا بتطبيق نظام الهدنة بحلب
الخبر التالي
ضحايا بتفجير استهدف صالة أفراح بمدينة غازي عينتاب جنوب تركيا