مسؤول في "الإدارة الذاتية": التطورات الإقليمية والدولية جعلت النظام يهاجم "الآساييش" بالحسكة

اعداد محمد حسين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 أغسطس، 2016 10:40:41 م خبر عسكريسياسي وحدات حماية الشعب الكردية

قال المستشار القانوني للمجلس التشريعي في "الإدارة الذاتية"، عبد السلام أحمد، في حديث لإذاعة "هوا سمارت"، اليوم السبت، إن التطورات الأخيرة في المشهدين الإقليمي والدولي دعت النظام في سوريا، للتحرك ومهاجمة قوات "الأسايش" و"وحدات حماية الشعب" في الحسكة.

وأضاف "أحمد"، أن "البيان الصادر عن وزير الدفاع السوري يشير إلى التناغم مع تركيا"، مؤكداً أن الاشتباكات لم تأتي على خلاف حول حاجز بين ميليشيا "الدفاع الوطني" و "الآسايش" كما يروج.

وأوضح "أحمد" أن الولايات المتحدة "لن تفرط" بالتحالف الموجود بينها وبين "قوات سوريا الديمقراطية"، مطالباً إياها بـ"فرض حظر جوي فوق الحسكة وعفرين وعين العرب (كوباني) لمنع طيران النظام."

وأشار المسؤول الكردي، إلى أن "المعركة العسكرية مفتوحة على كل الاحتمالات، والهدن العسكرية هي للسماح للمدنيين المحاصرين بالخروج من مناطق الاشتباكات، نافياً وجود محادثات من أجل وقف اطلاق النار بين الطرفين".


وكان أحد الوجهاء العرب في الحسكة، قال: إن لقاءات تجري بين وجهاء من العشائر العربية ووجهاء أكراد، تمهيداً لإطلاق مبادرة تدعو لوقف القتال المستمر منذ أيام في المدينة، بين قوات النظام وقوات "الآساييش" الكردية، وتطالب بحل ميليشيا "جيش الدفاع الوطني".

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد حسين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 أغسطس، 2016 10:40:41 م خبر عسكريسياسي وحدات حماية الشعب الكردية
الخبر السابق
مجلس محافظة حمص يطالب الهيئة العليا للمفاوضات بالضغط لوقف العدوان على حمص
الخبر التالي
ألمانيا تطالب روسيا بتطبيق نظام الهدنة بحلب