تراجع زراعة "البطيخ" في ريف إدلب نتيجة الأوضاع الراهنة

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 أغسطس، 2016 10:42:28 م خبر أعمال واقتصاد زراعة

تراجعت زراعة "البطيخ الأحمر" في بلدة التح بمنطقة خان شيخون بإدلب مؤخراً، نظراً للأوضاع الراهنة التي تمر بها البلاد من قصف وحصار وتوقف الإنتاج، وفق ما نقل مراسلنا عن المزارعين في المنطقة.

ويعاني المزارعون من صعوبة إيجاد الأدوية اللازمة لهذا المحصول، وغلاء مادة الديزل، حيث ارتفعت التكلفة عليهم بشكل كبير، فضلاً عن توقف السوق الخارجية وقلة الاستهلاك في السوق الداخلية، نتيجة المخاطر التي تتعرض لها هذه الأسواق من قصف، لكونها تجمعات سكنية.

ويزرع البطيخ الأحمر في المنطقة على نوعين، حيث يعتبر من الزراعات الثانوية التي تشتهر بها سوريا، النوع الأول يزرع في بداية فصل الصيف والثاني يكون متأخر بشهر عن النوع الأول.

وكانت منظمة "إحسان للإغاثة والتنمية "أطلقت في 13 الشهر الجاري، مشروعاً زراعياً لدعم المزارعين من السكان والنازحين، حيث يدعم المشروع زراعة البطاطا والفاصولياء للأسر الفقيرة والنازحة في كل مناطق جسر الشغور ودركوش وبعض القرى التابعة لها.

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 أغسطس، 2016 10:42:28 م خبر أعمال واقتصاد زراعة
الخبر السابق
عشرات العائلات النازحة من الحسكة دون مساعدات في مدارس القامشلي
الخبر التالي
تأسيس مجلس أكاديمي جديد في درعا والقنيطرة لتنظيم العملية التعليمية