مرض "التيفوئيد" ينتشر في مخيم زيزون بدرعا

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 أغسطس، 2016 8:36:31 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني صحة

أكدت المدير الإعلامي لمخيم زيزون، ويدعى "ابو مصعب "، في حديث إلى "سمارت"، اليوم الاثنين، انتشار مرض "التيفوئيد" منذ شهرين، في المخيم  بريف درعا  الغربي، نتيجة تلوث مياه الشرب والتلوث البيئي الذي يسود المخيم .

وقال "أبو مصعب"، إن عدد الحالات التي أُصيبت بمرض "التيفوئيد"، تجاوزت 15  حالة أغلبهم من الرجال والنساء. 

وأضاف "أبو مصعب"، أنه لم يتم تسجيل أي حالة وفاة حتى اليوم "لكن في حال إهمال الموضوع وازدياد الوضع سوءاً فإنه سيؤدي لوضع كارثي قد يودي إلى تسجيل عدد من الوفيات، خاصة بعد ورود أنباء عن أصابتين بمرض الطاعون لم يتم تأكيدهم حتى اللحظة".

وأشار "أبو مصعب "، إلى "انعدام" الرعاية الطبية في المخيم، حيث لا يوجد أي طبيب مناوب يستطيع أن يغطي الحالات الوبائية ضمن المخيم وعدم قدرة الأهالي على شراء الأدوية لارتفاع ثمنها.

كما ناشد "أبو مصعب"، مديرية صحة درعا والمنظمات الطبية لـ"أخذ الحالة الطبية السيئة في المخيم بعين الاعتبار، والعمل على توفير الأدوية بشكل مجاني لكل مريض لا يستطيع دفع قيمته، وتعقيم المياه بشكل دوري وإنشاء نقطة طبية دائمة داخل المخيم".

وبدأ المجلس المحلي في بلدة نصيب، الشهر الماضي، حملة تنظيف لكافة شوارع البلدة، في الجنوب الشرقي لمحافظة درعا، بسبب انتشار الأمراض والبعوض، حسب ما أفاد مراسل "سمارت".

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 أغسطس، 2016 8:36:31 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني صحة
الخبر السابق
"الوحدات الكردية" تسيطرعلى 90 في المئة من مقرات النظام بالحسكة
الخبر التالي
موسكو: طائراتنا أنجزت مهامها بسوريا انطلاقًا من قاعدة همدان الإيرانية