"الفتح" يعلق معاركه جنوبي حلب نتيجة القصف المكثف لقوات النظام

اعداد سعيد غزّول, هبة دباس | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 أغسطس، 2016 7:56:14 م - آخر تحديث بتاريخ : 23 أغسطس، 2016 11:54:08 م خبر عسكري معركة الغضب لحلب

تحديث بتاريخ 2016/08/23 22:53:57 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

علقت فصائل "جيش الفتح"، اليوم الثلاثاء، معاركها على محور "تلة أم القرع"، عقب سيطرتها على النقاط الأمامية فيها، تحت وطأة القصف المدفعي والصاروخي الكثيف لقوات النظام، من مواقعه في "معمل الإسمنت" و"محطة معالجة المياه"، وفق ما أفاد مراسل "سمارت".

وكانت حركة "أحرار الشام" الإسلامية التابعة لـ"غرفة عمليات جيش الفتح"، كسرت الخطوط الدفاعية لقوات النظام في عدة نقاط جنوبيَّ مدينة حلب، مساء اليوم بعد ساعات من إعلانها بدء معركة السيطرة على تلة "أم قرع" الاستراتيجية في المنطقة، حسب معرفاتها الرسمية في "تويتر".

وقال مراسل "سمارت"، إن أحرار الشام" وفصائل أخرى ضمن معركة "العضب لحلب"، كسرت الخطوط الدفاعية لقوات النظام في تلة "أم قرع"، ومنطقة الساتر الواصلة بين التلة ومحطة معالجة المياه، بعد قصفٍ تمهيدي بقذائف "هاون" وراجمات الصواريخ، على المنطقة.

وأضاف المراسل، أن ألوية "صقور الجبل" التابعة لـ"غرفة عمليات فتح حلب"، دمّرت بصاروخ "تاو" اليوم، دبابة "T72" لقوات النظام، على تلة "أم قرع"، كما دمّرت "الفرقة الوسطى" التابعة لـ"فتح حلب" أيضاً، بـ"صاروخ مضاد للدروع"، دبابةً أخرى للنظام على ذات التلة.

وسيطرت قوات النظام، فجر الأحد الفائت، على تلة "أم القرع" الواقعة جنوبيَّ تجمع الكليات العسكرية، والمطلة على طريق إمداد الفصائل بين بلدة خان طومان، ومنطقة الراموسة جنوبيَّ حلب. وذلك باشتباكات دارت مع فصائل "جيش الفتح"، وسط غارات جوية كثيفة لطائرات حربية روسية، على المنطقة.

يشار إلى أن التلال جنوبي مدينة حلب، لا تزال تشهد معارك "كر وفر" بين قوات النظام مدعومةً بميليشيات أجنبية، وبين فصائل معركة "الغضب لحلب"، التي أعلنت قبل أيام، انطلاق مرحلة جديدة من المعارك ضد النظام في مدينة حلب، بعد فك الحصار عن الأحياء الشرقية للمدينة.

الاخبار المتعلقة

اعداد سعيد غزّول, هبة دباس | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 أغسطس، 2016 7:56:14 م - آخر تحديث بتاريخ : 23 أغسطس، 2016 11:54:08 م خبر عسكري معركة الغضب لحلب
الخبر السابق
مواقع إيرانية: مقتل عنصرين من "لواء فاطميون" في سوريا
الخبر التالي
مسؤول بـ"مسد": الأسايش تسيطر على الحسكة بعد اتفاق أخرج النظام من المدينة