جرحى درعا على حدود الأردن بانتظار العبور

اعداد بثينة خليل | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 أغسطس، 2016 11:11:26 ص خبر دوليإغاثي وإنساني صحة

أكد عضو مكتب إخلاء الجرحى في درعا، قصي الصياصنة، في تصريح إلى "سمارت"، استمرار إغلاق الحدود الأردنية في وجه الجرحى ممن توصف حالتهم بالحرجة.

وقال الصياصنة، في تصريحه أمس الثلاثاء، أن نحو عشرين جريحاً من حوران، يقفون يومياً على الحدود الأردنية آملين السماح لهم بالعبور للعلاج، مضيفاً أن بعضهم يقيم في المشافي الميدانية، والنقاط الطبية المتواجدة في الريف، مؤكداً أن العديد من الجرحى قضوا بسبب تأخر موافقة الجانب الأردني على إدخالهم، وعدم توفر الكوادر والعلاج.

وأشار المصدر أن الرفض الأردني لإدخال الجرحى شمل المدنيين والعسكريين، موضحاً عدم وجود أسباب واضحة للرفض، ومعتبراً أن إغلاق الحدود بوجه الجرحى سيؤثر على الأعمال القتالية، ما يؤدي إلى إحجام المقاتلين عن المواجهة العسكرية خوفاً من الإصابة.

وأضاف، أن مجلس أبناء درعا نظم وقفات عدة، ناشد من خلالها الحكومة الأردنية للسماح لهم بإدخال الجرحى، وإعادتهم فور تلقي العلاج، كما نظموا لقاءات مع المدنيين والهيئات والمشافي لضرورة فتح الحدود في وجه الجرحى.

وأشار المصدر أن إغلاق الحدود مستمر منذ وقوع "تفجير الركبان" الذي نفذه تنطيم "الدولة الإسلامية" عند نقطة لحرس الحدود الأردني، أغلقت على إثره الحكومة الأردنية الحدود.
 

 

الاخبار المتعلقة

اعداد بثينة خليل | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 أغسطس، 2016 11:11:26 ص خبر دوليإغاثي وإنساني صحة
الخبر السابق
الدبابات التركية على نقطة صفر من الحدود السورية وقواتها الخاصة دخلت
الخبر التالي
تركيا تعلن توغل دباباتها داخل سوريا