"فيلق الشام" ينفي لـ"سمارت" انسحاب قوات "مسد" إلى شرق الفرات

اعداد هبة دباس | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 أغسطس، 2016 5:03:17 م خبر عسكري درع الفرات

نفى الناطق الرسمي باسم فصيل "فيلق الشام" لـ"سمارت"، اليوم الخميس، انسحاب قوات "مجلس سوريا الديمقراطية" (مسد) إلى شرق الفرات، مؤكداً تمركزها في قرى محيطة بمدينة جرابلس.

وأضاف الناطق، إدريس أبو رعد، بتصريح إلى "سمارت"، إن قوات "مسد" لم تنسحب إلى منطقة شرق الفرات نافياً ما قاله وزير الخارجية الأمريكي في وقت سابق اليوم.

وأشار "أبو رعد" إلى أن قوات "مسد" تتمركز في قرى متقدمة في الريف الجنوبي لجرابلس، كما أنها أنشأت تحصينات ورفعت سواتر ترابية وأقامت حواجز، في "إشارة واضحة منهم على نيتهم العدائية وعدم رغبتهم بالانسحاب"، على حد تعبيره.

وأوضح "أبو رعد" أن القرى التي تتمركز فيها "مسد" هي "مرمى الحجر"، و"خربة الصريصات"، و"عين البيضا" و العمارنة التي استعادت "مسد" السيطرة عليها فجر اليوم، وتشهد اشتباكات مع فصائل الجيش السوري الحر في محيطها، في حين أبدت الفصائل استعدادها لخوض معارك ضدها بحال تعرضت لاعتداء.

وتأتي تحصينات قوات "مسد" بالتزامن مع تصريحات قائد "مجلس جرابلس العسكري" التي أكد فيها "إصرارهم" على "تحرير جرابلس" ومحاربة الفصائل العسكرية، في وقت أعلن فيه وزير الخارجية  الأمريكية انسحاب القوات الكردية إلى شرق الفرات.

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 أغسطس، 2016 5:03:17 م خبر عسكري درع الفرات
الخبر السابق
"مجلس جرابلس": تركيا وجه آخر لتنظيم "الدولة" و"الحر" "مجموعات متطرفة"
الخبر التالي
الائتلاف يطالب "المجموعة الدولية" بضمان وقف قصف داريا وإدخال المساعدات