"الزنكي": "الوحدات الكردية" امتداد لقوات النظام وتمارس ذات "الإرهاب"

اعداد سعيد غزّول | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 أغسطس، 2016 8:19:46 م خبر عسكري درع الفرات

قال المتحدث العسكري باسم "حركة نور الدين الزنكي"، اليوم الخميس، إن "وحدات حماية الشعب" الكردية، هي "امتداد لقوات النظام، وإن لم تنسحب من ريف حلب، ستكون في مرمى فصائل الجيش الحر خلال المراحل القادمة".

وأوضح المتحدث العسكري، النقيب عبد السلام عبد الرزاق، في تصريح إلى "سمارت"، إن حركة "الزنكي" تعتبر "الوحدات الكردية" امتداداً لقوات النظام، وهي "تمارس ذات الإرهاب في كافة مناطق سيطرتها، على الشعب السوري الكردي وغيره"، على حدَّ وصفه.

وأضاف "عبد الرزاق"، أن "قوات سوريا الديمقراطية" (التي تشكل "الوحدات الكردية" عمودها الفقري)، ستكون في مرمى فصائل الجيش الحر، في حال لم تنسحب من كامل ريف حلب، وسط إعلان "الوحدات" انسحابها من مدينة منبج، وتسليهما إلى مجلسي منبج العسكري والمدني.

وعن تفاصيل معركة السيطرة على مدينة جرابلس، قال "عبد الرزاق"، إن القوات التركية وبعد تمهيدٍ جوي ومدفعي، قدّمت "قوات اختصاصية" متمثلة بقوات الهندسة، بهدف فتح ثغرات في دفاعات تنظيم "الدولة"، كما قدمت "كاسحات ألغام"، الأمر الذي سهّل دخول المشاة من فصائل الجيش الحر إلى قلب المعركة، والسيطرة على مدينة جرابلس.

إلى ذلك، أشار المتحدث العسكري إلى الاجتماعات الدوريّة مع الجانب التركي بهدف "التنسيق العسكري"، ضمن عملية "درع الفرات"، ويتم النقاش بين الجانبين لتقييم المعارك السابقة، وتلافي السلبيّات، إضافةً لوضع الخطط والتنسيق للمرحلة القادمة.

وكانت فصائل من الجيش الحر وقوات "الجيش التركي"، سيطرت ضمن عملية "درع الفرات"، أمس الأربعاء، على كامل مدينة جرابلس الحدودية مع تركيا شمال شرق حلب، وذلك بعد ساعاتٍ من بدء العملية، بعد اشتباكات مع تنظيم "الدولة"، في حين لا تزال المعارك مستمرة بين الفصائل و"قوات سوريا الديمقراطية"، في قرى الريف الجنوبي لمدينة جرابلس.

الاخبار المتعلقة

اعداد سعيد غزّول | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 أغسطس، 2016 8:19:46 م خبر عسكري درع الفرات
الخبر السابق
أمريكا تؤكد استعداد تركيا البقاء بسوريا حتى القضاء على "داعش"
الخبر التالي
الدفاع التركية تنفي انسحاب "مسد" نحو شرق الفرات بشكل كامل